الشهادة دون علم

05 يوليو 2020
الشهادة دون علم

ما حكم ان يشهد المسلم مع من يثق فيه ويثق في كلامه لدى القضاء على معلومات او اشياء حدثت في الماضي مثلا تاريخ الوفاة او الولادة و لو لم يكن لديه علم بذلك.

الفتوى رقم:

120952

فبارك الله فيك ووفقك: لا يجوز للشاهد أن يشهد على ما لم يحط به علما، فالشهادة دون علم شهادة زور ولو كان الشاهد واثقا بمن يشهد له، قال الله تعالى: {والذين لا يشهدون الزور} [الفرقان: 72]، وفي الصحيحين عن عبد الرحمن بن أبي بكرة، عن أبيه رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ألا أنبئكم بأكبر الكبائر» قلنا: بلى يا رسول الله، قال: "الإشراك بالله، وعقوق الوالدين، وكان متكئا فجلس فقال: (ألا وقول الزور، وشهادة الزور، ألا وقول الزور، وشهادة الزور" وفيه: (فما زال يكررها حتى قلنا: ليته سكت). والله تعالى أعلم.

ملخص

لا يجوز للشاهد أن يشهد على ما لم يحط به علما، فالشهادة دون علم شهادة زور وهي من الكبائر ولا يكفي مجرد الثقة بمن يشهد له. والله تعالى أعلم.



عدد زيارات الصفحة: 628777
آخر تحديث بتاريخ: 19 أغسطس 2017