أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 15-05-2008

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

الهيئة العامة تستعين بأهل الخبرة في تنمية الوقف

ترأس سعادة الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بحضور سعادة الدكتور محمد مطر الكعبي مدير عام الهيئة الاجتماع الرابع للجنة المشاريع والاستثمار هذا العام ، وتوجه بالشكر والتقدير للقيادة الرشيدة وعلى رأسهم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ونائبه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات ، وسمو الفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي ، لدعمهم ومساندتهم للهيئة في مجال تنمية واستثمار المشاريع الوقفية .

وقد رحب رئيس الهيئة بالأعضاء الجدد من ذوي الكفاءة والتميز في مجال الاستثمار والمشاريع والذين انضموا إلى اللجنة وهم سعادة محمد عمر عبدالله وكيل دائرة الاقتصاد ، وسعادة محمد إسماعيل الفهيم من جهاز أبوظبي للاستثمار وسعادة المهندس خليفة محمد الظاهري من شركة صروح العقارية ، وسعادة المهندس عبدالله الشامسي من بلدية أبوظبي .

بعد ذلك استعرضت اللجنة التقرير المقدم حول سير العمل في المشاريع الوقفية الجاري تنفيذها من قبل الهيئة وعددها 6 مشاريع في كل من أبوظبي والعين وبني ياس ورأس الخيمة وأوصت بتذليل الصعاب تفادياً لتأخير الانجاز فيها .

كما وناقشت اللجنة تقريراً لمتابعة الواقع الحالي لبنايات الهيئة الوقفية في كل من عجمان وبني ياس والشارقة .

كما وأطلعت اللجنة على عدد من الدراسات حول المشروعات الوقفية التي تنوي الهيئة تنفيذها في الفترة القادمة وأوصت بالاستعانة بالشركات المختصة من أجل أيجاد أفضل الأفكار الاستثمارية في مجال العقار بالإضافة إلى الاستئناس برأي اللجنة الشرعية فيها .

وفيما يتعلق بقيمة إيجارات المحلات التجارية والشقق السكنية في البنايات الوقفية طلبت اللجنة من إدارة الوقف تقديم دراسة شاملة مقارنة مع مثيلاتها في نفس المواقع