أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 22-09-2010

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

فرحتنا بعودة خليفة مضاعفة

فرحتنا بعودة خليفة مضاعفةقال الدكتور محمد مطر الكعبي مدير عام الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف إنّ عودة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله إلى وطنه وشعبه برعاية الله وكريم لطفه تعني لنا في الشؤون الإسلامية والأوقاف الكثير من المشاعر الوطنية والدينية، فإنّ فرحتنا بعودة سموه معافى كمواطنين أوفياء هي فرحة مضاعفة لنا كمؤمنين لما أوجبه علينا ديننا الحنيف من الاحتفاء بصاحب السمو رئيس الدولة وإظهار الولاء والحب والتقدير له، لأنّ بوجوده في وطنه وبين شعبه تنتظم شؤون الحياة، وتندفع عجلة البناء والعطاء الحضاري. وأكد مدير عام الهيئة أنّ مكانة رئيس الدولة هي مكانة وطنية ودينية وهذا ما طلبه منا ديننا الحنيف وهو ما نعمل على ترسيخه في المجتمع، فالحمد لله الذي منّ علينا بهذه القيادة الرشيدة وبالعودة الميمونة لسموّه ليواصل فينا تقدّم الوطن الحضاري.وعبر عن فرحته الكبيرة بعودة صاحب السمو رئيس الدولة إلى أرض الوطن، مؤكداً أن الفرحة الكبيرة التي ملأت قلوب الجميع وتعكس مدى الحب الكبير الذي يعتمر قلوب شعبه له.