أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 06-09-2010

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

الموقع الإلكتروني للهيئة يحصل على (المركز الثاني) من بين المواقع الإلكترونية الاتحادية على مستوى الجهات الاتحادية بدولة الإمارات

الموقع الإلكتروني للهيئة  يحصل على (المركز الثاني) من بين المواقع الإلكترونية الاتحادية على مستوى الجهات الاتحادية بدولة الإماراتحصل الموقع الإلكتروني للهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف على المركز الثاني بنسبة 80% (الفئة الأولى) بعد تقييم 52 موقعاً الكترونياً اتحادياً تمثل كافة الوزارات والهيئات والمجالس الحكومية الاتحادية وذلك استنادا للتقرير المبدئي الذي أعده فريق الهيئة العامة للمعلومات، والتقييم الفني الذي أجروه على تلك المواقع.

 وصرح سعادة الدكتور محمد مطر الكعبي مدير عام  الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بان الهيئة منذ تأسيسها أخذت على عاتقها أن تترجم توجيهات القيادة الرشيدة في استراتيجية الحكومة الالكترونية  وعليه فإن الهيئة تكون بهذا الإنجاز قد قدمت النموذج العصري المتطلّع للتميز وتوظيف التقنيات الحديثة بكل تحدياتها وايجابياتها لما يخدم رسالة الهيئة في توعية المجتمع وفق تعاليم الإسلام السمحة التي تدرك الواقع وتتفهم المستقبل وما المركز الرسمي للإفتاء وخدماته والخطبة الموحدة على مستوى الدولة والأذان الموحد والشاشات الالكترونية ومركز خدمة العملاء في الوقف إلا نماذج متطورة  في إدارة تقنية المعلومات في هذا العصر بكل جدارة.

 وأشار إلى أن إدارة تقنية المعلومات بالهيئة كانت على مستوى متقدم من الكفاءة فاستقطبت أكفاء  العناصر المدربة  وعملت بالتنسيق مع فريق العمل بالهيئة العامة للمعلومات على متابعة وتنفيذ قواعد ومعايير الدليل الإرشادي للمواقع الإلكترونية الاتحادية.  وأضاف بأن هذا التقرير قد سلط الضوء على فرص التحسين الممكنة والتي يمكن مراجعتها وتطويرها للارتقاء بالموقع الالكتروني للهيئة وتحسين جميع الخدمات التي يقدمها للجمهور.

من جانبه قال سعادة سالم خميس الشاعر مدير عام الهيئة العامة للمعلومات: "إننا نهنئ الإخوة في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف على إنجازهم، ونوه إلى أن الشؤون الإسلامية من الجهات التي أبدت استجابة سريعة لتطوير حضورها الإلكتروني."

وأشار الشاعر إلى أن المرحلة الثانية من التقييم الفني للمواقع الإلكترونية الاتحادية سوف يبدأ في نوفمبر 2010، وهو يرمي إلى الارتقاء بالمستوى العام لتلك المواقع، وتعزيز تنافسية الدولة في مجال التحول الإلكتروني.

 من جانب أخر تعمل الهيئة ا لعامة للمعلومات على تنفيذ خطة ترمي لضمان التزام جميع الجهات الحكومية الاتحادية بتنفيذ المعايير والإرشادات المتعلقة بالمواقع الإلكترونية والمستندة على قواعد ومواصفات ISO-W3C العالمية.

وقد تم تقييم الموقع وفقا لست فئات أساسية وهي: النطاق والاستضافة، هيكلة المعلومات وتصميم الموقع، الاستخدام وسهولة الوصول إلى المعلومة، إدارة المحتوى الإلكتروني، الوثائق القانونية - الخصوصية والأمن، التسويق والاتصال.

 ويعد هذا التقرير المبدئي المرحلة الأولى من التقييم والذي بدأ في الأول من مايو 2010 على أن يتم إعداد التقرير والتقييم النهائي في نهاية العام الجاري والذي سيتم رفعه إلى مجلس الوزراء من قبل الهيئة العامة للمعلومات توضيحا لمدى التزام  جميع الجهات الاتحادية بالمعايير الدولية للحضور الإلكتروني ومساعدتها على الارتقاء بمواقعها الإلكترونية.

ستقوم الهيئة بالأخذ بجميع التوصيات والمقترحات لتحسين أداء الموقع الإلكتروني الخاص بها وذلك بمستوى عال من الأهمية والذي من شأنه أن يكرس الصورة الإيجابية للهيئة العامة للشئون الإسلامية والأوقاف بشكل خاص ولحكومة دولة الإمارات بشكل عام.