أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 29-06-2010

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

مفتي جمهورية كازاخستان يشيد ببرامج الهيئة

مفتي كازاخستان يشيد استقبل سعادة الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بمكتبه في مقر الهيئة بأبوظبي أمس الأول ، مفتي جمهورية كازاخستان الشيخ عبد الستار حاجي دير بيسالي الذي يزور البلاد حالياً ،وسفيرها لدى الدولة ، وقد حضر اللقاء المدراء التنفيذيين بالهيئة وعدد من المسؤولين .

وقد رحب سعادة رئيس الهيئة  بسماحة المفتي ،والوفد المرافق له ،شاكراً له هذه الزيارة المقدرة التي تنم عن مدى عمق العلاقة الأخوية بين البلدين منذ أيام المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه مشيرا إلى أهمية تبادل الزيارات بين المؤسسات الدينية والتنسيق  بينها في كل ما يتعلق بنشر الفضيلة والقيم والأخلاق السامية ،ومؤكداً على أهمية دور علماء الدين في نشر هذه القيم والمبادئ وتعميقها في نفوس المسلمين في كل مكان وتطويرها لتتواكب مع متغيرات العصر ومستجداته مع الحفاظ على جوهر ديننا الإسلامي الحنيف وما تحمله من معان سامية .

وقدم سعادة رئيس الهيئة لسماحة المفتي تعريفا موجزاً عن الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في دولة الإمارات ورسالتها و,أهدافها وبرنامجها الذي يلقى دعماً متواصلاً وتشجيعاً من القيادة الرشيدة ، مبيناً له إنها هيئة رائدة من ضمن أهدافها  توعيته المجتمع و تنميته وفق تعاليم الإسلام السمحة التي تدرك الواقع وتتفهم المستقبل ، وترسيخ آلية التعايش التي وصى بها ديننا الحنيف  وتغليب لغة الحوار البناء ونبذ العنف والتطرف.

هذا وقد اصطحب رئيس الهيئة سماحة المفتي في زيارة لمركز الإفتاء الرسمي لدولة الإمارات أطلعه خلالها على تجربة المركز الرسمي ، خاصة وأنه الأحدث من نوعه في العالم الإسلامي ،من حيث أنه يستخدم أحدث أنواع الاتصالات  الذكية  ويقدم خدماته للجمهور بثلاث لغات من خلال خطوط الهاتف المجانية ، وخدمة الرسائل القصيرة ، وكذلك زارا مكاتب الموقع الاليكتروني للهيئة الذي وجد منه تثميناً مقدراً من حيث  توثيق الفتوى من خلال المراجع .

من جانبه عبر سماحة عن مدى إعجابه  بإنجازات الهيئة وجهودها  ومهارة التنظيم  في طرق الإدارة وتبنى مبادرات التطوير ، والعناية الفائقة التي تفردها للارتقاء بالمساجد ورسالتها  في ما يتعلق بخطبة الجمعة الموحدة ، وتجربة الآذان الموحد ، وشاشات المساجد ، ودورات التنمية المعرفية والمهارات المطلوبة في الخطباء والأئمة، وضوابط الفتوى وشروط المفتين .

والجدير ذكره أن الهيئة قد أطلقت وبدعم من القيادة الرشيدة أدامها الله وتوجيهاتها،وتنفيذاً لخطتها الإستراتيجية في التواصل مع الجمهور ، ومشاركته بما يعود على الجميع بالنفع العام ، وبحضور سعادة مفتي جمهورية كازاخستان مبادرة جديدة لتطوير خطبة الجمعة ،وتدشين نافذة اليكترونية على الموقع الرسمي للهيئة ، تتيح من خلالها للجمهور تقديم مقترحاتهم وآرائهم وإبداء ملاحظاتهم حول موضوع الخطبة باقتراح عناوين جديدة لها وإثراء العناوين المعتمدة وإبداء الآراء في الخطبة الأخيرة ،ليتم اختيار الأفكار التي تساهم في تطويرها .

وتهدف المبادرة الجديدة إلى التعرف على آراء الجمهور في الخطبة ، والتشجيع على المساهمة البناءة في تلبية احتياجات المجتمع في الوعي الديني ، وفتح باب المشاركة المجتمعية في اختيار موضوعات جديدة .