أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 07-05-2010

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ورشة عمل لخطباء وأئمة مساجد الشارقة

 ورشة عمل  لخطباء وأئمة مساجد الشارقة

ترأس السيد علي سالم بوشبص مديرمكتب الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بالشارقة ورشة العمل الشهرية الخامسة مع ثلاثمائة من الأئمة والخطباء والمؤذنين العاملين في مساجد مدينة الشارقة والتي عقدت في مسجد المغفرة ، وبحث معهم مستجدات العمل وتابع تنفيذ التعاميم والتوجيهات الصادرة من الهيئة .
وقد نقل لهم تقدير الادارة العليا في الهيئة لجهودهم في الحفاظ على بيوت الله عز وجل ومكانتها وقدسيتها ،وتواصلهم المقدر مع مسؤولي الهيئة،بما يحقق الخير والفائدة للمجتمع ، موضحا أن الهيئة حريصة على تميز العاملين فيها و أداء واجباتهم الوظيفية على أحسن وجه ، و مكافئة المتميزين منهم حيث تم اختيار امامين من كل مكتب للمشاركة في رحلة العمرة التي تتم هذا الأسبوع .
وقد أكد سعادته على كافة المشاركين في ورشة العمل ضرورة تفقدهم لأجهزة التكييف في المساجد ومصليات النساء ورفع تقرير للمكتب حول ما يحتاج منها الى صيانة أو تغيير حتى يتسنى عمل اللازم.
وفيما يتعلق بترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية أكد على ضرورة الالتزام بالارشادات السابقة والتي تنص على أن يتم تشغيل المكيفات قبل صلاة الجمعة بثلاث ساعات ، وفيما يتعلق بخطبة الجمعة طالب الخطباء بعدم الأطالة حتى لا يشقوا على المصلين خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف.
ثم ألقى الشيخ/ سالم الدوبي، الواعظ بدائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة محاضرة تحدث فيها عن أهمية إتقان العمل في الإسلام وأن العاملين في المساجد هم أولى الناس بذلك مشيرا إلى أن ذلك يتحقق من خلال عدة مسائل كضبط الحفظ وحسن التلاوة بإخراج الحروف من مخارجها وضبط التجويد وتحسين الصوت، الى جانب التأسي بالنبي صلى الله عليه وسلم في طول وقصر الصلاة بحيث يكون ذلك متلائماً مع أحوال الناس.
وأكد على ضرورة الاهتمام بالمصلين بتعليمهم ما يحتاجون إليه، وضبط صفوفهم وتهيئتهم للصلاة، والتنبيه على ما يصدر من الأطفال من تصرفات تشوش على رواد المساجد ، واختتم محاضرته بالتنويه الى أهمية التواصل مع المصلين اجتماعيا كعيادة مريضهم ومساعدة محتاجهم ومواساة مصابهم.