أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 27-10-2016

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

مجلس إدارة " الشؤون الإسلامية " يشيد بدعم القيادة الرشيدة لبعثة الحج الرسمية

مجلس إدارة  الشؤون الإسلامية  يشيد بدعم القيادة الرشيدة لبعثة الحج الرسمية

 

 

أشاد مجلس إدارة الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بالدعم المادي والمعنوي من القيادة الرشيدة لبعثة الحج الرسمية للدولة والاهتمام الكبير الذي توليه لحجاج الدولة مما كان له كبيير الأثر في نجاح موسم الحج هذا العام وعودة الحجاج بصحة وسلام بعد أدوا مناسك الحج بيسر وطمأنينة .

واطلع  مجلس الإدارة خلال اجتماعه الذي انعقد في أبوظبي برئاسة الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة وحضور أعضاء المجلس بقاعة الاجتماعات في المركز الرسمي للإفتاء للدولة في أبوظبي على تقرير الأداء لبعثة الحج الرسمية للدولة لهذا الموسم 2016 ، مبينا أن الدعم الكبير  من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، رئيس الدولة -حفظه الله -وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة ، رئيس مجلس الوزراء ، حاكم دبي ، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ، ولي عهد أبوظبي ،نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو حكام الإمارات ،ومتابعتهم لأحوال الحجاج وتوجيهاتهم بتوفير وكل وسائل الراحة لهم  ساهم في تميز بعثة الحج الرسمية وارتقاء خدماتها التي تقدمها للحجاج .

 وثمن المجلس التعاون البناء من قبل الحجاج وحملات الحج والجهات المسؤولية في المملكة العربية السعودية الشقيقة مع البعثة الرسمية وتسهيل مهامها، مؤكدا على ضرورة الاستمرار في وضع السياسات التي تحافظ على الانجازات المحققة للبعثة الرسمية ووضع الاستراتيجيات المستقبلية المواكبة والاستفادة من الخبرات السابقة.

واعتمد المجلس خلال جلسته تخصيص مبلغ مليون و500 ألف درهم للمؤسسات الإصلاحية في الدولة ، وشراء 3 حافلات لمركز التوحد للمعاقين بإمارة أم القيوين وتجهيزها بكل ما تحتاجه بما يلائم لذوي الاحتياجات الخاصة وذلك مساهمة من الهيئة في خدمة المجتمع انسجاما معا مع رسالتها ورؤيتها .

كذلك اعتمد المجلس بناء عدد من المساجد على مستوى الدولة من مشروع مفحص القطاة الوقفي الذي يساهم فيه أهل البر والمحسنين في الدولة والذي بنيت منه العديد من المساجد.

وناقش المجلس خلال جلسته العديد من الموضوعات التي تتعلق بأنشطة وشؤون الهيئة . وقد قام أعضاء المجلس بجولة على المركز الرسمي للإفتاء في الدولة واطلعوا على انجازاته  والتطور الذي يشهده من خلال سعيه لاستغلال أحدث وسائل الاتصال التي تتيح للجمهور الاستفادة من هذا المركز الذي يعدّ سبقا عالميا يلبي طموحات المستفتين ويجيب على تساؤلاتهم واستفساراتهم .

 كذلك زار أعضاء المجلس مركز الشيخ زايد لتحفيظ القرآن الكريم النموذجي وأبدوا إعجابهم بما تحظى به المراكز من اهتمام ودعم من القيادة الرشيدة حتى أصبحت مراكز نموذجية .