أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 16-06-2016

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

" شعاع نور" تبثه هيئة الشؤن الإسلامية داخل " خيانة وطن "

 شعاع نور تبثه هيئة الشؤن الإسلامية  داخل  خيانة وطن

 

بثت الهيئة العامة للشؤن الإسلامية والأوقاف رسالة مغلفة بمعانى عميقة ومتعددة لكتلة قوامها " شعاع من نور"  ارسلته بكل الحب والولاء للوطن من داخل مسلسل " خيانة وطن "  بحسب ماأكده سعادة الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤن الإسلامية والاوقاف والذي أفاد أن مسلسل " خيانة وطن " والذي يتفاعل معه كل أفراد العائلة ويتم عرضه خلال شهر رمضان ونال إعجاب الجميع لم تكن الهيئة  بمنأى عنه بل إنها جزء أصيل من النسيج التفاعلي للمسلسل والمجتمع معا. وقال " إن الولاء للوطن فوق الجميع وأن التفانى فى خدمته شرف على صدر كل مواطن, وتعد فكرة المسلسل الذي يعرض على قناة أبوظبي ويعد او مسلسل وطني سياسي فى تاريخ الدراما الإماراتية ما هو إلا صورة صادقة وشفافة لما يجرى من حولنا, وهو فى الوقت نفسه يفضح اسرار وخبايا جماعات متطرفة وعناصر خانت حق الولاء والإخلاص للدين والوطن, لافتا إلى أن المسلسل رسالة تنبيه واضحة للمجتمع وخاصة فئة الشباب لتنوير فكرهم من ضلال هذه الجماعات الدخيلة والعودة بهم إلى مبادئ الدين الإسلامي الصحيح.  

وتطرق الدكتور الكعبي للحديث حول مضمون الرساله النوارانية التى بثتها الهيئة من داخل مسلسل " خيانة وطن " عبر فيلم دعائي عن القران الكريم قائلا " قبل الحديث عن الفيلم الدعائي الخاص بالهيئة نلفت الإنتباه إلى أن مسلسل " خيانة وطن " وصل عدد هاشتاغ المتابعين له عبر السوشل ميديا بعد إنتهاء عرض الحلقة الأولى منه إلى 19 مليون متفاعل وهذا يؤكد على أن عموم الشعب الإماراتي بل والشعوب العربية والإسلامية رافضة لهذا الفكر المتطرف واصحابة, بل ورافضة المساس بالولاء للدين والوطن ", ويضيف لم تكن الهيئة العامة للشؤن الإسلامية والأوقاف بمنأى عن هذا التفاعل الذي حظي بمشاهدة شمولية عربية او إسلاميه. وقال وسط تطور دراما الأحداث والمواقف أرادت الهيئة أن ترسل تهنئة هى عبارة عن خليط بين تسامح إسلامى وإخلاص للوطن, ولم تجد الهيئة انقى ولا أطهر ولا أعمق من القران الكريم كي تبث من خلاله رسالتها التى تعبر فيها عن سعادتها لهذا الوعي الدينى والثقافي والإجتماعي.                

ويسلط الدكتور الكعبي الضوء على الفيلم الدعائي الذي يعرض وسط المسلسل قائلا " يروى الفيلم قصة الماضي والحاضر في تعلم القران الكريم بدولة الإمارات عبر " الكتاتيب "  المتواضعة التي كانت تجمع بين الأطفال من الجنسين راغبى تعلم القران الكريم , وفى مشهد سينمائي قديم " الابيض / والاسود " حرصنا على إبراز الواقع فى ذلك الوقت من مختلف جوانبه الاجتماعية والمالية , ويضيف ثم انتقلنا بالمشاهد إلى صورة الحداثة وما توفره القيادة الرشيدة من مراكز تحفيظ القران الكريم على مستوى الدولة والبالغ عدد الدارسين فيها 42000 دارس تقدّم لهم  خدمات التعليم الذكي لعلوم القران الكريم لمختلف الفئات العمرية من أطفال وشباب وكبار السن والجاليات وغير الناطقين باللغة العربية. مؤكدا على ان هذا التطور هو نتاج جهود مخلصة لقادة دولة الإمارات الذي يؤمنون بأن الوطن دين ودولة.

وقال الكعبي إن مدة الفيلم الدعائي 60 ثانية ويعد نقلة نوعية فى مضمون عمل الهيئة فى التعامل مع العالم المرئي, لافتا إلى ان هذه النوعية من الافلام الدعائية الهادفة والمتناغمة مع سياق الاحداث ما هي إلى بداية لإنتاج أفلام على هذا الغرار ستبثها الهيئة لإيصال رسالة ذات مضمون هادف فى زمن محدد تزامنا مع حدث بعينه , معتبرا أن الإسلام لا يرفض الادب والفن بل يجعل من هذا الخليط الشخصية المسلمة المتوازنة فى الفكر والعقيدة والولاء والإنتماء للوطن خالية من الإنحراف نحوالتطرف.

وبالعودة إلى أصل مسلسل " خيانة وطن " عن رواية «ريتاج» والتى صدرت عن " دار كتاب " يصفه كاتبه د. حمد الحمادي بأنه "أول مسلسل وطني سياسي في تاريخ الدراما الإماراتية". وفى المقابل نجد مغردون قد عبروا عن إعجابهم بالعمل الفني مؤكدين على أن "الوطن فوق كل شيء"، فيما أعتبره البعض مسلسلاً "يفضح أسرار وخبايا الاخوان المسلمين"، ووجد آخرون أن عرض  المسلسل يحقق غاية نبيلة هدفها "تنبيه المجتمع وخاصة فئة الشباب وتنوير فكرهم من ضلال الجماعات الدخيلة"، فيما أثنى البعض على توقيت العرض حيث اعتبروا أن "أفضل شيء وقت عرض المسلسل بعد الفطورحيث تجتمع الاسرة وترى بوضوح ما يخطط له التنظيم من دمار  لإبنائهم.

وفى تصريح صحافي سابق قال الدكتور حمد الحمادي مؤلف العمل الدرامي : "تأثرت بموضوع 2 يوليو من العام 2013 عندما تم الإعلان عن الحكم بقضية المتهمين بقضية التنظيم السري للإخوان المسلمين، ورأيت أن الناس لا تعرف الحقيقة كاملة لهذا أردت من خلال الرواية أن أضعهم في صورة ما حدث"، وأضاف "مثل هذه القضية يجب أن توثق بطريقة أدبية بحكم أنها قضية وطنية، ومهما نشرت وسائل الإعلام لن تصل إلى جميع الشباب، فمعظمهم ليسوا من هواة هذه الوسائل، فقررت أن تصلهم هذه القضية عن طريق الأدب والفن"، ويبدو أن المسلسل نجح منذ الحلقة الأولى فالوصول إلى مثل هذا العدد لهاشتاج 19 مليون مشارك يحمل اسم المسلسل المقتبس عن الرواية ليس أمراً سهلاً.

   " كادر تابع للخبر" 

يذكر أن العمل يعرض على شاشة أبوظبي الساعة السابعة وخمسين دقيقة مساء، ويعاد عرضه الثالثة والنصف فجراً، وفي الثامنة والنصف صباحاً، فيما يعرض على شاشة أبوظبي دراما في منتصف الليل، ويعاد الساعة 12 ظهراً، وهو من إخراج أحمد المقلة، ويشارك فى هذا العمل أكثر من 70 ممثلاً، منهم حبيب غلوم، هيفاء حسين، مرعي الحليان وآخرين.