أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 24-05-2016

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

محاضرة "للشؤون الإسلامية" في مجلس بن كبينة الراشدي

محاضرة للشؤون الإسلامية  في مجلس بن كبينة الراشدي

 

في إطار استراتيجيتها التي اقرها مجلس الوزراء الموقر لتنمية ثقافة المجتمع ونشر إنجازاتها وتنفيذا لخطتها في التواصل مع مجالس المواطنين، استضاف مجلس الشيخ محمد بن سالم بن كبينة الراشدي بمنطقة النهضة في إمارة أبوظبي سعادة محمد عبيد المزروعي ، المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف ،حيث ألقى محاضرة أشاد في مستهلها بنهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه في حكمته وعطائه الإنساني ، كما اشاد بالدعم المتواصل للهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف من لدن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، رئيس الدولة -حفظه الله -وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة ، رئيس مجلس الوزراء ، حاكم دبي ، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ، ولي عهد أبوظبي ،نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو حكام الإمارات  .

بعد ذلك انتقل المحاضر المزروعي فشرح للحضور في هذا المجلس نوعية الخدمات المتميزة التي وصلت إليها الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف ، وابتكاراتها ومبادراتها في خدمة الوطن والدين وما تقدمه للمجتمع من خدمات لإسعادهم ، وهذه هي رسالة الهيئة التي أناطتها بها القيادة الرشيدة ، مبرزا في ذلك منهجية الوسطية والاعتدال ونشر ثقافة التعايش الحضاري والتسامح بين مختلف أبناء دولة الإمارات العربية ومن يعايشهم من مقيمين من مختلف الجنسيات ، وهذا ما جعل دولة الإمارات العربية المتحدة دولة السعادة والتسامح والمثال العالمي المحتذى به شتى المحافل الدولية ، وقد عرض المحاضر أنشطة الهيئة وإنجازاتها في شرائح إليكترونية مما حظيت بإعجاب الحضور وتقديرهم للجهود المبذولة في هذه المجالات الخدمية والتوعوية ، وقد شكر صاحب المجلس ومن حضر القيادة الرشيدة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان  رئيس الدولة -حفظه الله - داعين الله سبحانه وتعالى أن يديم على سموه موفور الصحة والعافية ، وأن يجعل دولة الإمارات دائما دولة سعادة وازدهار وواحة أمن وأمان للجميع.