أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 10-03-2010

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

مناقشة تصاميم المساجد في المنطقة الشمالية

مناقشة تصاميم المساجد في المنطقة الشماليةاجتمع الدكتور محمد مطر الكعبي مدير عام الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، مع مديري الإدارات والفروع في الدولة، استضافت الاجتماع في إمارة الشارقة، بمدينة الذيد وفقاً لخطة الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف الخاصة باللقاءات الشهرية الميدانية المتنقلة، وتنفيذاً لخطتها الاستراتيجية في العمل بروح الفريق، وطرح القضايا على جميع مديري الإدارات والفروع للمدارسة والحوار المنتج .ثمن المدير العام دعم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، وإخوانهما حكام الإمارات، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، للهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، ودور مجلس الوزراء الموقر في متابعة الخطة الاستراتيجة للهيئة وتفعيلها على أرض الواقع.

ووفق جدول الأعمال اطلع الجميع على عروض تصاميم المساجد في المنطقة الشمالية لاختيار الأنسب منها، ثم تدارسوا تشكيل لجنة من الأئمة المتميزين في كل إمارة لزيارة مساجد الإمارة وتقديم الاقتراحات والإرشادات لكل إمام مسجد تخص كيفية تنظيمه، وتقديم أرقى ما يستطيع لخدمة المسجد وآلية النظافة التي يجب أن يتابعها مع شركات نظافة المساجد .وتم خلال اللقاء اقتراح عقد اجتماع مصغر يجمع أئمة المساجد الذين ترد بحقهم مخالفات، ويناقش كلا منهم في أسباب هذه الأخطاء وكيفية تلافيها مستقبلاً، وما يترتب على تكرارها من إجراءات قانونية .وتدارس المديرون قانون السلف المستديمة، واقتراح تعيين محاسبين في كل فرع من فروع الهيئة، ثم اطلعوا على نتائج الاختبارات التي أجريت لعدد من الأئمة والخطباء والمؤذنين .
كما تم الاجتماع أيضاً بجميع مفتشي المساجد على مستوى الدولة واشتمل الاجتماع على التأكيد على آلية التفتيش المعتمدة والنماذج المتبعة التي تغطي كل النقاط التي يجب أن يراعيها المفتش .وعلى المفتش مراعاة التدقيق على نظافة المسجد وفرش المسجد ونظافة دورات المياه، والصيانة ووضع شاشات المساجد والتأكد من الترتيب الداخلي للمسجد .