أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 05-01-2016

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

د.الكعبي: جهود جبارة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد وحكومته الرشيدة في خدمة الوطن

د.الكعبي: جهود جبارة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد وحكومته الرشيدة في خدمة الوطن

قال الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، إن جهود صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وحكومته الرشيدة خلال السنوات المنصرمة جبارة، فقد اختصروا الزمن والمسافات واختزلوا الإمكانيات البعيدة وجاؤوا بها إلى تربة الوطن، فجهودهم في كل وزارات الدولة وهيئاتها ومؤسساتها تسير وفقاً لخطط استراتيجية، ورؤى لها أثر كبير في خدمة الوطن والمواطن، مشيراً إلى أن سموه دؤوب العمل، جريء ومقدام، وظف عمله وحرصه وإمكانياته لإسعاد شعب الإمارات.
وأشار الكعبي إلى أن الإمارات اليوم لا يدركها طالب ولا يسير إلى جانبها منافس، إنما يستطيع أن يسير مستعيناً أو مقلداً إلى ما صارت وما وصلت إليه الدولة من تقدم، مؤكداً أن شكر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم هو تقدير وتثمين لأحد رجاله وقادته، فما أجملها من لفتة وما أحلاها من قيمة، فأثرها كبير، ووقعها جميل ومشجع.
وثمن الكعبي الرعاية الكريمة والمتابعة القيادية والوطنية من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ونظرته الأبوية، والتطويرية لكل شأن في الدولة، فهو المتخرج في مدرسة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، مضيفاً «هذه المدرسة التي نقف أمامها صغاراً وكباراً، رجالاً ونساءً، قادة ومرؤوسين بإعجاب، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أحد خريجي هذه المدرسة».