أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 26-11-2015

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

توقيع مذكرة تعاون لافتتاح فرع جامعة الأزهر في دولة الإمارات

توقيع مذكرة تعاون لافتتاح فرع جامعة الأزهر في دولة الإمارات

تعزيزاً للعلاقة الأخوية المميزة بين القيادتين الرشيدتين والشعبين الشقيقين في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة ، وجمهورية مصر العربية ،وقعت مشيخة الأزهر الشريف في جمهورية مصر العربية ،ممثلة بفضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد محمد الطيب -شيخ الأزهر ، والهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، ممثلة بسعادة الدكتور محمد مطر الكعبي -رئيس الهيئة ، مذكرة تفاهم لافتتاح أول فرع في العالم لجامعة الأزهر في دولة الإمارات العربية المتحدة .
وبهذه المناسبة أشاد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر بمواقف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ـ رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، وقيادته الرشيدة حيال مصر وشعبها ، مواصلة لنهج القائد الراحل المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، التي تذكر دائما فتشكر، وقال فضيلته: إن التعاون والتنسيق مستمر بين الأزهر وهيئة الشؤون الإسلامية في العديد من الأنشطة والمبادرات والمؤتمرات، داعيا أن تتوج هذه الجهود بافتتاح أول فرع لجامعة الأزهر خارج جمهورية مصر العربية .
وبهذا السياق قال سعادة الدكتور الكعبي ـ رئيس الهيئة ـ إن منهجية الأزهر الشريف في الفكر الوسطي والعلمي، والممارسة العملية والفتاوى وإنتاج البحوث والدراسات وتخريج الدعاة ..وخطباء المنابر، وعراقة المناهج الأزهرية تلتقي وطموحات الهيئة في التأصيل والتطوير ومتابعة مستجدات الحياة العصرية وإنتاج ثقافة إسلامية ، فالعالم اليوم بحاجة إلى إبراز قيم الدين الحنيف وسط متغيرات متسارعة لا يحكم زمامها إلا مرجعية عريقة كالأزهر وجامعته العريقة والمؤسسات الدينية التابعة لها،وعليه فإن التنسيق والتعاون بين هذه المؤسسات المرجعية ضرورة من ضرورات العصر وإن الجامعة الأزهرية سيكون لها في دولة الإمارات العربية المتحدة طلاب وطالبات ومكانة رفيعة بين مؤسسات الدولة التعليمية والبحثية .