أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 29-09-2015

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

إشادة بدعم القيادة الرشيدة والشكر لحكومة خادم الحرمين الشريفين.... الكعبي.. عودة حجاج الدولة و«البعثة الرسمية»: لا إصابات أو أمراض

إشادة بدعم القيادة الرشيدة والشكر لحكومة خادم الحرمين الشريفين....  الكعبي.. عودة حجاج الدولة و«البعثة الرسمية»: لا إصابات أو أمراض

اكتمل أمس وصول كافة حجاج الدولة البالغ عددهم 4 آلاف و984 حاجاً إلى أرض الوطن، دون أي مشكلات صحية، بحسب الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، رئيس البعثة الرسمية للحج. وقال: « نتوجه بالشكر إلى الله العلي القدير على نعمائه الكثيرة، وأنه أتم عودة الحجاج سالمين غانمين، كما نتوجه بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد، الذين دعموا البعثة مادياً ومعنوياً، وكانوا المتابعين للحجاج خطوة بخطوة، وكان لهذه المتابعة الأثر الكبير في النهوض بالهمم لأعضاء البعثة». وقال: « نخص بالشكر خادم الحرمين الشريفين جلالة الملك سلمان بن عبدالعزيز والحكومة السعودية التي سخرت كل الإمكانيات، وذللت كل الصعاب، وسهروا من أجل ضيوف الرحمن، وتسهيل الحج على الملايين من المسلمين، ونؤكد أن ما حدث لا علاقة له بما قدمته المملكة وتقدمه من أعمال ضخمة للحجاج، والحوادث تحدث أينما تجمهر البشر والتاريخ يشهد على ذلك». وكان مطار أبوظبي قد استقبل أول أمس 1540 حاجاً قادمين من مطار جدة، وقدم مطار أبوظبي تسهيلات خاصة للقادمين.

توافر الخدمات
وأكد محمد عبيد المزروعي نائب رئيس البعثة الرسمية لحجاج الدولة والمدير التنفيذي بالهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف سلامة جميع الحجاج وعودتهم سالمين معافين إلى أرض الوطن.. بعد أداء الفريضة، لافتاً إلى أنه تم توفير كافة الخدمات في جميع المشاعر بمكه والمدينة ومنى ومزدلفة وعرفات.
وقال إنه بفضل الله وتوجيهات القيادة الرشيدة أتم الحجاج مناسك الحج والعمرة وعادوا إلى أرض الوطن.. ولا توجد أي حوادث بين الحجاج أو أمراض.. وستصل مساء اليوم آخر رحلات الحج.. وأن الحجاج لقوا كافة ما يلزمهم أو يحتاجونه من خدمات في جميع المشاعر.. وهذا دأب الهيئة في خدمة الحجاج من خلال استمرار التميز في الخدمات التي تقدمها البعثة.. وتوفير كافة الخدمات بناء على توجيهات القيادة الرشيدة بتسخير كافة الإمكانيات لحجاج الدولة... من وعاظ وخيام وغذاء ودواء ولجان تفتيش ورقابة غذائية وصحيه وأمنية.. وسبل الراحة في جميع المشاعر بالأراضي المقدسة...ساعين إلى التميز وفي الأعوام القادمة بإذن الله تعالى سنكون الأفضل.
ولفت المزروعي إلى التزام كافة الحملات والحجاج بالتعليمات التي وضعتها الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف من أجل سلامتهم ونشكرهم على تسهيل عمل اللجان الأمنية..
وجدد الشكر لحكومة خادم الحرمين الشريفين على ما قدمته وتقدمه لضيوف الرحمن في جميع المشاعر.. وما تقوم به من جهود لتوسعة الحرم وتوفير وسائل النقل وخصوصاً قطار المشاعر.
خدمات طبية
أكد الدكتور عبدالكريم الزرعوني رئيس اللجنه الطبية، «أن الحالة الصحية لجميع الحجاج مطمئنه، ولم نواجه أي مضاعفات، وكان هناك اهتمام من جانب الحجاج أنفسهم، الذين استجابوا للنصائح الطبية التي قدمتها اللجنه، والابتعاد عن المناطق والأوقات التي قد تسبب أضرارا صحية لهم، وأن اللجنة وبتوجيهات من القيادة الرشيدة سخرت كل الإمكانيات لخدمة ضيوف الرحمن، وهو جانب من الخدمات التي توليها الدوله لكل إنسان يقيم على أرضها، وامتداد للخدمات التي تقدمها الدولة في الخارج».