أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 07-02-2010

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

«الشؤون الإسلامية» تقوم بمراجعة شاملة لجميع خدمات الحج والعمرة في 2010

«الشؤون الإسلامية» تقوم بمراجعة شاملة لجميع خدمات الحج والعمرة في 2010

كشفت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف عن خطط جديدة تنوي تنفيذها هذا العام في إطار جهودها لتحسين خدمات الحج والعمرة بشكل مستمر.وقال مدير عام الهيئة الدكتور محمد مطر الكعبي، إن إدارة الحج والعمرة أعدّت أكثر من 7 مبادرات، تم إدراجها ضمن خطة الهيئة التشغيلية لهذا العام، تتمحور حول تحسين خدمات البعثة الرسمية وإجراء مراجعة شاملة لجميع الخدمات التي تقدمها الهيئة لأصحاب الحملات والجمهور وشركائها الاستراتيجيين.وأضاف الكعبي أنه سيتم إعداد تقرير شامل عن خدمات البعثة الرسمية للحج ودراسة التوصيات والمقترحات التطويرية للموسم المقبل، عبر آلية تقوم على تشكيل لجنة من أعضاء البعثة الرسمية للحج تتولي دراسة تقرير الموسم السابق 1430 والتوصيات الواردة فيه، واتخاذ القرارات بشأن الموسم 1431 المقبل بعد إعداد تقرير شامل عنه.وتتضمن مبادرات إدارة الحج والعمرة لهذا العام بحسب الكعبي، دراسة "هندسة الإجراءات" في إدارة الحج والعمرة لتبسيطها عبر إجراء حصر ومراجعة شاملة لجميع الخدمات التي تقدمها الإدارة لأصحاب الحملات والجمهور والجهات والبعثة الرسمية ودراسة تطويرها.
وأوضح الكعبي أنه سيتم حصر جميع الإجراءات التي يتم فيها اختيار البعثة الرسمية وتقدير احتياجاتها، وكذلك عبر كتابة الخطوات التي تمر بها الخدمة أو الإجراء، ومن ثم تقييم الخطوات حسب درجة أهميتها مع الحرص على اختصار غير الضروري وتبسيط الإجراء وتسريعه ووضع جدول زمني لتنفيذه.
كما أعلن الكعبي عن استعداد الهيئة المبكر ضمن مبادراتها لهذا العام، لتوفير مساكن حجاج الدولة في منى وعرفات، لافتاً إلى حرص الهيئة على تأمين أفضل الخدمات لحجاج الدولة في المشاعر المقدسة بعيداً عن أزمات التزاحم وغيرها ما أمكن.وتتضمن مبادرات إدارة الحج والعمرة تطوير وتحديث قاعدة بيانات إلكترونية لحملات الحج والعمرة العاملة في الدولة، وإضافة خدمات تسهل الإجراءات على المراجعين عبر الموقع الإلكتروني للهيئة.وأشار الكعبي إلى أن مبادرات الهيئة تشمل دراسة تطوير استقبال الفتاوى الهاتفية في الأراضي المقدسة والمشاعر بالتنسيق مع المركز الرسمي للإفتاء، وكذلك تطوير نظام شكاوى الحج والعمرة عن طريق تطوير آلية استقبال الشكاوى من أصحاب الحملات والجمهور، وآلية حل هذه الشكاوى والرد على أصحابها، واستخدام برنامج الشكاوى والمقترحات الجديد على الموقع الإلكتروني للهيئة مع فتح خط ساخن للجمهور أثناء الموسم.وأكد الكعبي حرص الهيئة من خلال مبادراتها للموسم المقبل على زيادة درجة رضا الحجاج والمعتمرين عن خدمات الهيئة والبعثة الرسمية في تيسير أداء مناسك الحج، لافتاً إلى أنه سيتم تنظيم استبيان في أثناء موسم الحج المقبل حول خدمات البعثة الرسمية للحجاج والحملات، ومن ثم تحليل نتائج الاستبيان ورفعها إلى رئيس الهيئة مع مراعاة المناسب من آراء الجمهور في الفترة المقبلة.وتوقع الكعبي أن تسهم هذه المبادرات في تقليل نسبة الشكاوى المقدمة من الحجاج والمعتمرين في موسم الحج المقبل، والبناء عليها والاستفادة منها لتقليل نسبة الشكاوى في المواسم اللاحقة.وكانت الهيئة أكدت عدم تلقيها أي شكاوى من قِبل حجاج الدولة تتعلق بموسم الحج الأخير بعد إغلاقها باب استقبال شكاوى حجاج الدولة أو أي ملاحظات تتعلق بالحج للموسم المنصرم، حيث تبين أن عدد الشكاوى والملاحظات قليل جداً و"يكاد لا يذكر".وأرجعت الهيئة خلو موسم الحج الأخير من الشكاوى مقارنة بالمواسم السابقة، إلى تفهم مقاولي الحج الذين بلغ عددهم 150 حملة في 2009، أهمية هذه المهنة والقرارات المنظمة لها، بالإضافة إلى الجهود الحثيثة التي بذلتها بعثة الحج الرسمية للدولة ليكون الموسم الماضي من أنجح المواسم، خاصة لجهة تكثيف حملات التفتيش على الحملات في المشاعر المقدسة.