أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 27-09-2015

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

رؤساء البعثات الخليجية يناقشون تيسير الخدمات لحجاج «التعاون»

رؤساء البعثات الخليجية يناقشون تيسير الخدمات لحجاج «التعاون»

ناقش رؤساء بعثات الحج لدول مجلس التعاون الخليجي، في اجتماع عقد بمقر بعثة مملكة البحرين الشقيقة بمكة المكرمة الليلة قبل الماضية، سبل تذليل العقبات وزيادة التنسيق والتكامل بين دول الخليج فيما يخص شؤون حجاج دول المجلس.
حضر الاجتماع، محمد عبيد المزروعي نائب رئيس بعثة حجاج دولة الإمارات العربية المتحدة، والشيخ عدنان بن عبدالله القطان رئيس بعثة مملكة البحرين، وخليف بن مثيب الأذينة رئيس بعثة دولة الكويت، والشيخ عيسى بن يوسف البوسعيدي رئيس بعثة سلطنة عمان، والدكتور عبدالسلام بن علي القحطاني الرئيس التنفيذي لبعثة حجاج دولة قطر، وقنصل مملكة البحرين بجدة السفير إبراهيم المسلماني.
واستهل الاجتماع بتعزية دولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وحكومة وشعباً بوفاة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم.
ورحّب القطان نيابة عن بعثة مملكة البحرين للحج برؤساء بعثات الحج والوفود المرافقين لهم، مشيراً إلى أن البعثات وهي منهمكة في أعمالها ومنشغلة في أداء واجبها في خدمة ضيوف الرحمن، لا تستغني عن هذه اللحظات التي تجمعها في إطار الأخوة والمحبة والاتحاد، خصوصاً في ظل هذه الظروف والتحديات الراهنة التي تمر بالمنطقة، وبالخليج والتي تريد تمزيق صفوف دوله وسلب مقدراتها وبث الفرقة والفتنة بين مواطنيه والإضرار بأمنه واستقراره.
وأشار إلى أن هذا اللقاء السنوي المتكرر يؤكد دوماً على أن بعثات الحج الخليجية ماهي إلا بعثة واحدة ذات واجهات متعددة، ولهذا فإننا نتطلع سنوياً إلى استمرار هذا اللقاء المبارك في ضيافة أحد البعثات الخليجية.
وأكد القطان أن اللقاء في اليوم السادس من ذي الحجة من كل عام يأتي بدلاً من تعدد الزيارات الفردية لمقرات بعثات الحج، مؤكدا على أن مقر مملكة البحرين مقر للجميع ومرافقه مسخرة لخدمة كافة دول المجلس.
واختتم كلمته بأن هذه اللقاءات تستكمل ما يقدم من خدمات جليلة من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين، والتي تعتبر بمثابة دعم للجهود الجبارة التي تقوم بها المملكة العربية السعودية خدمة لحجاج بيت الله الحرام، ممثلة في لجنة الحج العليا ووزارة الحج السعودية وأن كافة دول المجلس تضع أيديها بيد الأشقاء في المملكة العربية السعودية توعيةً وتنظيماً ورعايةً من أجل موسم حج ناجح آمن في كل عام.
وبدوره أشار رئيس بعثة دولة الكويت للحج رئيس الدورة الحالية خليف مُثيب الأذينة إلى أن هذه المناقشات والمباحثات والاجتماعات الدورية بين بعثات دول مجلس التعاون الخليجي ترفع من العلاقات الوطيدة بينها وتبحث من خلالها جميع المشاكل التي تواجه بعثات الحج وتسعى نحو التسهيل فيما بيننا ورفع مستوى حملات الحج الخليجية بحيث تكون كلها مناسبة ومتناسقة لخدمة حجاج بيت الله الحرام.
أعقب ذلك، اجتماع مغلق للتباحث حول جميع الأمور التي تهم دول مجلس التعاون الخليجي وبعض العقبات التي تواجههم.
وقال: إن دولة الكويت طرحت خلال الاجتماع تجربتها في الحج منخفض التكليف والذي نفّذته بناءً على تعليمات معالي وزير العدل والأوقاف الكويتي يعقوب الصانع.
وأشار إلى أن هذه التجربة لاقت استحساناً من جميع دول مجلس التعاون، والتي تأتي كحل لغلاء الأسعار، ومن المقرر أن توافي الكويت بقية البعثات الخليجية للحج بالنتائج المحققة من قبل حملات الحج منخفضة التكاليف.
وأضاف أن رؤساء الوفود اتفقوا خلال الاجتماع على عقد اجتماع تنسيقي في فبراير المقبل، لتنسيق المواقف ومتابعة جميع الأمور التي تهم حجاج مجلس التعاون الخليجي.
يذكر ان دولة الكويت تترأس الدورة الحالية من اللقاء السنوية لبعثات الحج لدول مجلس التعاون الخليجي، فيما ستترأس دولة قطر اللقاء المقبل.