أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 15-09-2009

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

حميد النعيمي: فرع «دار زايد» منارة لنشر التعاليم السمحة للإسلام

الخميس 10 سبتمبر 2009 

حميد النعيمي: فرع «دار زايد» منارة لنشر التعاليم السمحة للإسلام

افتتح صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان فرع دار زايد للثقافة الإسلامية بعجمان الكائن في منطقة الجرف مقابل مسجد الشيخ زايد.
ورافق سموه في حفل افتتاح الدار، الشيخ أحمد بن حميد النعيمي رئيس الدائرة الاقتصادية والشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة الثقافة والإعلام ومعالي الشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي رئيس الديوان الأميري. وكان في مقدمة مستقبلي سموه عند مدخل الدار الدكتور محمد مطر سالم الكعبي رئيس مجلس إدارة دار زايد للثقافة الإسلامية، وحمد راشد النعيمي مدير الديوان الأميري في عجمان وأعضاء مجلس الإدارة والدكتورة نضال الطنيجي عضو المجلس الوطني مدير فرع الدار بعجمان. وقام صاحب السمو حاكم عجمان عقب افتتاح الدار رسميا بجولة في مبنى الدار تفقد خلالها كافة الأقسام التي تحتوي عليها الدار واطلع على برامجها وأنشطتها. وقدم الدكتور الكعبي لسموه شرحا وافيا لأهداف الدار وأهم أنشطتها وفئاتها المستهدفة التي ترتكز على ثلاثة محاور رئيسة أولها التعريف بالثقافة الإسلامية للراغبين بذلك من غير المسلمين وتعليم المهتدين الجدد الأحكام الشرعية الضرورية وتنمية ثقافتهم حول الإسلام والعمل على دمجهم في المجتمع وتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها. وفي نهاية حفل الافتتاح، تلقى صاحب السمو حاكم عجمان هدية تذكارية عبارة عن درع الدار قدمه الدكتور الكعبي. وأشاد صاحب السمو حاكم عجمان بهذا الصرح الثقافي الإسلامي، والذي يعد مشروعا مهما جاء تأسيسه بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفه بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله. وقال سموه إن إنشاء مثل هذه المراكز يعزز من انتشار الإسلام ويعرف المسلمين بتعليم الدين الاسلامي الحنيف، والذي يساوي بين كافة البشر، مؤكدا أن هذا المشروع سيكون منارة لنشر التعاليم السمحة للدين الإسلامي. من جانبه، رفع الدكتور الكعبي بهذه المناسبة أسمى آيات الشكر والتقدير إلى صاحــب الســمو الشيــخ خليفــة بن زايد آل نهيان رئيس دولة «حفظه الله»وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وصاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي حاكم عجمان، وإلى أصحاب السمو حكام الإمارات والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، معاهدا سموهم بالعمل على تحقيق الأهداف المنشودة من الدار لتكون منارة في التعريف بالإسلام بحقيقته وجوهره وصورته الحضارية. وقال الدكتور الكعبي في تصريح له عقب افتتاح الدار إنه شرف كبير أن يقوم صاحب السمو حاكم عجمان بافتتاح فرع دار زايد للثقافة الإسلامية، والتي أسسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات «طيب الله ثراه»؛ لتكون منارة في نشر الثقافة الإسلامية وتعليم المهتدين الجدد أحكام دينهم وفق منهج الوسطية والاعتدال. وأكد الدكتورالكعبي عقب الافتتاح أن افتتاح فرع دار زايد للثقافة الإسلامية بعجمان جاء بناء على توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة «حفظه الله» ومتابعة مباشرة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان واستجابة لاحتياجات المجتمع.