أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 15-09-2009

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

نهيان بن مبارك يستقبل ضيوف رئيس الدولة من علماء الدين والوعاظ

الخميس 10 سبتمبر 2009

نهيان بن مبارك يستقبل ضيوف رئيس الدولة من علماء الدين والوعاظ

بحضور سمو الشيخ مبارك بن محمد آل نهيان استقبل معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الليلة الماضية بقصر معاليه في البطين أصحاب الفضيلة العلماء ضيوف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله الذين يحيون ليالي شهر رمضان المبارك بالدولة.

ورحب معاليه خلال اللقاء الذي حضره الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف والدكتور محمد مطر الكعبي المدير العام للهيئة ومحمد عبيد المزروعي المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية وعدد من المسؤولي، بالضيوف وتبادل معهم التهاني والتبريكات بمناسبة الشهر الفضيل، متمنياً معاليه ان يعم خير وبركة هذا الشهر جميع الأمة العربية والإسلامية. وثمن معاليه دورهم الكبير في نشر الدين الإسلامي وإحياء سنة رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم في نشر المحبة والاعتدال بين المسلمين وذلك في ضوء ما يواجهه العالم الإسلامي من تحديات فكرية وثقافية تشوه سماحة الدين الاسلامي. ونوه معاليه بدعم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله للبرامج الدينية والإغاثية والمساعدات الإنسانية داخل وخارج الدولة حيث امتدت الأيادي البيضاء للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان إلى معظم الدول العربية والاسلامية ويواصلها اليوم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله في إرسال الوعاظ الى عدة دول واقامة موائد الرحمن «الإفطار» في عدد من الدول للمحتاجين والمعوزين والتي لاقت صدى طيبا لدى الأوساط الإسلامية في هذه الدول وأدخلت على قلوب المحتاجين في هذه الدول الفرحة والسرور. وأكد معاليه على دور العلماء في نشر قيم الدين الإسلامي الحنيف والمبادئ وتعميقها في نفوس المسلمين في كل مكان وما تحمله هذه العقيدة من معان سامية تقوم على التراحم والتآخي والتسامح والاعتدال. وتمنى معاليه للعلماء والوعاظ التوفيق في مهمتهم من أجل نشر وزياد الوعي والدعم الديني للفئات المختلفة من المسلمين من خلال الندوات والمحاضرات التي تقام في المساجد بما يخدم مصلحة المسلمين وتثبيت إيمانهم وعقيدتهم. من جانبهم وجه الوعاظ والعلماء الشكر لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وللمسؤولين في الدولة على إحياء الليالي الدينية ومكارم صاحب السمو رئيس الدولة لما لها من أهمية في توجيه ودعم تعاليم الدين الإسلامي وسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم داعين الله أن يحفظ صاحب السمو رئيس الدولة وشعب الإمارات وأن يمن عليه بموفور الصحة والعافية ولدولة الإمارات مزيدا من التقدم والازدهار. وأقام معاليه مأدبة إفطار تكريما لأصحاب الفضيلة العلماء و الوعاظ ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة.