أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 21-09-2014

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

اللجنة التحضيرية للحج تجهز المقرات

اللجنة التحضيرية للحج تجهز المقرات  غادرت اللجنة التحضيرية لمكتب شؤون الحجاج الدولة أمس، متوجهةً إلى المملكة العربية السعودية عبر مطار أبوظبي الدولي، لمتابعة شؤون حجاج الدولة الذين سيصلون تباعاً إلى الأراضي المقدسة . وستقوم اللجنة التحضيرية بتجهيز مقرات مكتب شؤون حجاج الدولة في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة والمواقع في المشاعر المقدسة، على أن يغادر مكتب شؤون الحجاج بكامل لجانه الأربعاء المقبل الموافق 24 سبتمبر/أيلول الجاري، حيث سيتولى الإشراف ومتابعة شؤون حجاج الدولة في المملكة العربية السعودية بالتنسيق مع الجهات المعنية في المطارات ومقرات سكن الحملات . ويأتي ذلك تنفيذاً لرؤية الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، وخطتها الاستراتيجية المعتمدة من مجلس الوزراء في التحسين المستمر لخدمات الحج والعمرة، وتوفير أعلى معايير الجودة والراحة والأمان لحجاج الدولة . وشددت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف على ضرورة ارتداء كل حاج من حجاج الدولة للبطاقة التعريفية التي ستسلم له قبل السفر إلى الأراضي المقدسة، واصطحابه لها في كل مكان يتوجه إليه، من أجل تمييز حجاج الدولة عن الغرباء الذين يحاولون التسلل إلى مخيمات الحجاج إما للتسول، أو لإحداث أية مشاكل، أو كونهم لا يحملون تصاريح للحج، مؤكدةً أنه يمنع على الحجاج الذين لا يحملون تصاريح رسمية، الإقامة في مخيمات حجاج الدولة . وأكد محمد عبيد المزروعي، المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية، في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، رئيس مكتب شؤون حجاج الدولة، أن كل حاج من حجاج الدولة سيحمل رقماً تسلسلياً لبطاقته التعريفية، يبدأ من رقم 1 وحتى ،4982 وهو العدد المخصص لحجاج الدولة لهذا العام، مشيراً إلى أن الأرقام ستوزع كذلك بطريقة لا يمكن التلاعب بها، حيث ستخصص أرقام متسلسلة لرؤساء لجان مكتب حجاج الدولة، تختلف عن الأرقام المتسلسلة لأعضاء اللجان من جهة، وأرقام رؤساء حملات الحج المعتمدة والحجاج من جهةٍ أخرى، فضلاً عن اختلاف أرقام النساء عن أرقام الرجال، مؤكداً أنه تم اتخاذ هذه الإجراءات منعاً من دخول أي شخص غريب لا يحمل تصريحاً إلى مخيمات البعثة، خاصة في ظل الظروف الخاصة التي تعيشها الدول العربية والإسلامية في الوقت الراهن . وأشار إلى أنه سيكون هناك ضمن اللجنة الطبية، فرق طبية متنقلة تصل إلى الحاج المريض في حال لم يستطع هو الوصول إلى طبيب مكتب شؤون الحجاج، مع إمكانية نقله إلى المستشفى في حال استدعت حالته الصحية ذلك، حفاظاً على صحة وسلامة حجاج الدولة . وقال إن كافة لجان مكتب شؤون حجاج الدولة، وجميع الحجاج سيعودون إلى الدولة يوم الخميس 15 ذي الحجة المقبل، الموافق 9 أكتوبر/تشرين الأول المقبل .