أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 13-08-2014

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

بدء تلقي عقود الاستئجار ونماذج التسكين من أصحاب حملات الحج

بدء تلقي عقود الاستئجار ونماذج التسكين من أصحاب حملات الحج بدأت لجنة التسكين المنبثقة من بعثة الحج الرسمية للدولة في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف تلقي عروض وعقود الاستئجار الأصلية والمصدقة من الجهات المعتمدة في المملكة العربية السعودية التي تقدم بها أصحاب الحملات، وكذلك نماذج التسكين الخاصة بالعام الفائت 1434هـ، التي لم يصدر عليها أي ملاحظات والمعتمدة من قبل لجنة التسكين. جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الأول في مقر الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بأبوظبي برئاسة محمد عبيد المزروعي المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية. وأكد المزروعي أن الهيئة بدأت بهذا الإجراء حرصا لإنهاء كل الاستعدادات بالشكل المطلوب وبالوقت المناسب، تسهيلا على أصحاب الحملات، وحرصا على توفير الجهد والوقت، وتجهيز المتطلبات الخاصة بالحجاج كافة على أكمل وجه، يرضي طموحات القيادة الرشيدة التي تحرص على تيسير أمور الحج، وتوفير أعلى المستويات في السكن والخدمات. وحرصت لجنة التسكين خلال الاجتماع الذي خصص لحملات إمارة أبوظبي والعين والمنطقة الغربية على استقبال أصحاب الحملات لإنهاء إجراءات اعتماد سكنات الحجاج المصنفة من فئة - 4-5 - نجوم، بناء على شهادة تصنيف للمبنى سارية المفعول، واعتماد سكنات الحجاج التي تم اعتمادها بالموسم الفائت 1434هـ ولم ترصد عليها ملاحظات. وسوف تعقد اللجنة اجتماعا آخر غدا بقاعة الاجتماعات بمسجد الشيخ زايد بإمارة عجمان لأصحاب الحملات الخاصة بإمارات دبي والشارقة، ورأس الخيمة والفجيرة، ومدينة خور فكان بالإضافة لإمارة عجمان. وأضاف محمد عبيد المزروعي أن اللجنة ستقوم بتحديد موعد للتفتيش على سكنات الحجاج التي لم تعتمدها حتى الآن وسيتم التفتيش عليها بالأراضي المقدسة يوم 21 أغسطس الحالي بمكة المكرمة. وأكدت اللجنة أهمية الالتزام بالشروط والمعايير التي وضعتها والواجب توافرها بالمبنى المخصص لسكن الحجاج، أهمها أن يكون المبنى موثقا لدى وزارة الحج بالأراضي المقدسة وأن يحمل تصريحا ساري المفعول، وألا يكون تحت الصيانة، وأن يكون جاهزا للسكن، مع توفر معايير النظافة والصحة والسلامة به، من حيث الأصباغ والنوافذ والأبواب وأجهزة التكييف والأثاث والإضاءة ودورات المياه ومرافقها وأرضيات المبنى، والمداخل والمخارج، وملاءمتها لذوي الاحتياجات الخاصة وأجهزة الإنذار والمصاعد الكهربائية والسلالم وسخانات المياه، بالإضافة لتخصيص غرف مجهزة للعلاج الطبي، حسب اشتراطات ومعايير وزارة الصحة، وكذلك توفير الأسرة حسب المعايير والشروط المطلوبة.