أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 27-03-2014

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

زيادة عدد طلبة مراكز وحلقات "الشؤون الإسلامية" بـ4 آلاف

زيادة عدد طلبة مراكز وحلقات الشؤون الإسلامية بـ4 آلاف  أطلقت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، أخيرا، حملة تثقيفية توعوية عبر خطب الجمعة عن مراكز تحفيظ القرآن الكريم، تهدف إلى تعزيز ثقافة المجتمع بالتعريف بمراكز تحفيظ القرآن ودورها ورسالتها ومراحل تطورها وما تقدمه للدارسين من منهج علمي موحد. وقال محمد عبيد المزروعي، المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية والأوقاف: إن هناك إقبالاً متواصلا وزيادة مطردة في عدد الطلاب الملتحقين بمراكز تحفيظ القران الكريم، وحلقات التحفيظ في المساجد، حيث تفيد إحصائية أولية أن عدد الطلبة الملتحقين هذا العام زاد عن العام الماضي بنحو أكثر من 4 آلاف دارس. ويبلغ عدد الدارسين والدارسات في المراكز والحلقات التابعة للهيئة أكثر من 34 ألف دارس ودارسة من جميع الفئات من مواطنين ومقيمين على أرض الدولة، حيث وفرت الهيئة خدمة النقل والدراسة في هذه المراكز والحلقات مجاناً. وقد تضمنت فعاليات الحملة توزيع بروشورات في المساجد ومراكز وحلقات التحفيظ للتعريف بالجملة وأهدافها، وتقدم نبذة عن المراكز ودورها وأنشطتها، كما سيلتقي وعاظ الهيئة محاضرات توعوية عن القرآن ومراكزه، اضافة الى تخصيص خطبة جمعة للحديث حول هذا الموضوع. وكشف محمد عبيد المزروعي أن الهيئة تسعى هذا العام لعقد حلقات تحفيظ القرآن الكريم لذوي الاحتياجات الخاصة، وتعيين محفضين تتناسب مهاراتهم مع هذه الفئة. ونوه بأن الهيئة تشرف على 62 مركزا لتحفيظ القرآن الكريم منتشرة في أنحاء الدولة، منها 38 مركزا وقفيا تحت إدارة الهيئة وإشرافها، و24 مركزا أهليا، اضافة الى نحو أكثر من 506 حلقات قرآنية في مساجد الدولة. وأكد أن الهيئة تعمل وفق خططها الاستراتيجية على التوسع في إنشاء مراكز تحفيظ جديدة وزيادة عدد حلقات المساجد المعدة لهذا الغرض، علاوة على اهتمامها بتطوير مهارات الكوادر التعليمية والإدارية في المراكز من خلال عقد الدورات التدريبية واللقاءات والملتقيات وورش العمل ذات الصلة بالنواحي العلمية والتربوية، كما تقوم بإجراء مسابقة سنوية للقرآن الكريم يتنافس فيها الدارسون من جميع المراكز والحلقات.