أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 27-11-2013

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

وفد من جامعة الملك عبدالعزيز يطلع على برامج و انجازات الشؤون الاسلامية

وفد من جامعة الملك عبدالعزيز يطلع على برامج و انجازات الشؤون الاسلاميةقام وفد من الوقف العلمي بجامعة الملك عبدالعزيز بالمملكة العربية السعودية بزيارة الى الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في أبوظبي للاطلاع على الخدمات والبرامج و المشاريع التي تقوم بها الهيئة و لتبادل الخبرات بين الجانبين على برامج الوقف بشكل خاص و الاستفادة من التجارب و الممارسات. وكان في استقبال الوفد سعادة حمدان مسلم المزروعي رئيس الهيئة و سعادة محمد عبيد المزروعي المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية و سعادة خالد محمد النيادي المدير التنفيذي لشؤون الوقف في الهيئة وعدد من الموظفين حيث رحب المزروعي بالوفد ناقلاً لهم حرص قيادتنا الرشيدة على تفعيل مثل هذه الزيارات.  وشكر حمدان مسلم المزروعي وفد الوقف العلمي بجامعة الملك عبدالعزيز على اختيارهمللهيئة العامة للشؤون الاسلامية و الاوقاف و اتاحة الفرصة لتقديم ماتملكه من تجارب و خبرات سابقة في ادارة وانجاز مشاريع الوقف. وشملت الزيارة الاطلاع على المركز الرسمي للافتاء في الدولةواعجب الزوار بما شاهدوه من توظيف للتكنولوجيا الحديثة و مدى استفادة الجمهور من الخدمات التي يقدمها مركز الفتوة و مرجعية الفتوى في الدولة مما ينعكس ايجابيا على توحيد الافتاء الى جانب ارشفة الفتاوى و سهولة الرجوع اليها. ثم انتقل الوفد بعد ذلك للاستماع الى عرض تقديمي عن مشاريع الوقف و عمليات تنمية الوقف و البرامج و الخدمات التي تقدمها الهيئة للمجتمع و استمع الوفد كذلك الى شرح مفصل عن المبادرات وانجازات الهيئة في مجال التحول الالكتروني الذكي و تقديم الخدمات الذكية ضمن خطة الهيئة الاستراتيجية لتعزيز التحول الشامل نحو الحكومة الذكية حيث اصدرت الهيئة دليل المستخدم لتطبيق الهيئة (AWQAF) على الهواتف الذكية و الاجهزة اللوحية و تم اضافة خدمتي التبرع الذاتي و التبرع الالكتروني باستخدام الدرهم الالكتروني او اي بطاقة دفع بنكية اخرى و يتوفر دليل المستخدم باللغتين العربية و الانجليزية و تميزت ادارة تقنية المعلومات في تصميمه على شكل الهاتف الذكي و يستطيع المستخدم من خلاله التعرف على مختلف الخدمات المتوفرة على التطبيق. كما قامت الهيئة بعرض فيلم تسجيلي يوضح مسيرة العطاء و يبرز اهم الانجازات التي تمت منذ انشائها واهتمام صاحب العطاء و الايادي الكريمة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان طيب الله ثراه و حرصه الدائم على مد يد العون لكل المحتاجين وحث اخوانه حكام الامارات و الشيوخ و اعيان البلد على بذل المبادرات وفعل الخير و معرفة احتياجات افراد المجتمع بكل اطيافه وفئاته و الاهتمام بها و العمل على تلبيتها حيث يسير على هذا النهج اليوم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس  الدولة حفظه الله فهو غرس المغفور له الشيخ زايد طيب الله ثراه الذي لا ينضب عطاءه بفضل حرص قيادتنا الرشيده و السير على خطاه. من جانبه قال الدكتور عصام بن حسن كوثر رئيس الوفد المدير التنفيذي للوقف العلمي بجامعة الملك عبدالعزيز ان مسألة الوقف تحتاج المزيد من التركيز من الجانب التوعوي و التنموي و ماتقوم به الهيئة العامة للشؤون الاسلامية و الاوقاف في مجالات الوقف الآن يصب في هذا الجانب من التركيز و تنويع مجالات الوقف وهو ما يبشر بالخير في دولة الامارات العربية المتحدة خاصة وماينعكس على العالم بصفه عامة عندنا تمتد يد الوقف الاماراتية للمحتاجين في دول العالم. قال : أرى أن اهم مايميز عمل الهيئة العامة للشؤون الاسلامية والاوقاف هو التقاء الإرادة و الاقتناع من قبل صناع القرار و الهدف و الرؤية و الرسالة الواضحة هي من صلب عمل تلك البرامج واقتناع المسئولين و العاملين في الهيئة برسالتها و حصول الهيئة العامة على الدعم المعنوي و المادي غير المحدود من القيادة الرشيدة لدولة الامارات ثم توفر الاخلاص و الصواب لدى العاملين في الهيئة عند القيام بواجباتهم بل ان عملهم يتعدى الواجبات الى المبادرات كل ذلك من اهم اسباب التفوق والنجاح.