أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 09-10-2013

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

3 آلاف حاج إماراتي يصلون إلى الأراضي المقدسة

3 آلاف حاج إماراتي يصلون إلى الأراضي المقدسةبلغ عدد حجاج الدولة الذين وصلوا إلى الأراضي المقدسة، حتى الساعات الأولى من صباح أمس قرابة 3 آلاف حاج، حيث توافد إلى مكة والمدينة المنورة 2825 حاجاً، من خلال 60 حملة، بواقع 10 حملات في مكة ضمت 702 حاج و50 حملة في المدينة ضمت 2124 حاجاً.

ويتوالى وصول الحجاج تباعاً استعداداً لأداء مناسك الحج، وتحرص بعثة الحج الرسمية للدولة، برئاسة محمد عبيد المزروعي، رئيس مكتب شؤون الحجاج بدولة الإمارات، المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية ، على متابعة الوفود أولاً بأول والتنسيق مع الحملات، وحصر أعداد الوفود، ومتابعة الترتيبات، التي تمكن حجاج الدولة من أداء المناسك في سهولة ويسر.

وكان المزروعي، قد تفقد أمس الحملات الإماراتية في المدينة، كما التقى مسؤولي الحملات، ووجه اللجان بفرع المدينة بالعمل على راحة الحجاج وتلبية مطالبهم، خاصة اللجنة الطبية.

وتفقد المزروعي مقر مكتب شؤون حجاج الإمارات في المدينة المنورة والتقى المسؤولين والإداريين واطلع على سير العمل في المكتب، والعيادة التابعة للمقر والتي تتولى مهام تقديم الخدمات الطبية للحجاج الزائرين في المدينة المنورة، ورافقه في الزيارة فضيلة الدكتور فاروق حمادة المستشار الديني بديوان سمو ولي عهد أبوظبي، وفضيلة الشيخ الدكتور أحمد نور الدين الزامل واعظ أول بالهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، وعدد من الإعلاميين والإداريين.

وأكد الأطباء في عيادة مقر البعثة سلامة حجاج الدولة، لافتين إلى أن الحالات التي تراجع العيادة على قلتها لا تتعدى الإصابات العرضية بالآلام العضلية أو الزكام الخفيف أو التسلخات، فيما يأتي بعض المراجعين للعيادات بدافع وقائي ليقيس ضغطه أو يتعرف على نسبة السكر لديه، وما شابه ذلك. وأعرب أعضاء حملات في المدينة المنورة، عن بالغ شكرهم للقيادة الرشيدة، لما تقدمه لأبناء الإمارات من تسهيلات ومتابعة لا سيما في موسم الحج المبارك. كما التقى رئيس بعثة الحج الرسمية أمس الأول مسؤولي مكتب شؤون الحجاج في المدينة المنورة بحضور الوعاظ وأشار في كلمة توجيهية إلى شرف المهمة التي يقوم بها أعضاء البعثة ومكتب شؤون الحج، لافتاً إلى أنهم في عملهم هذا إنما يمزجون بين تشريف المهمة السامية والتكليف الذي وضعته القيادة في أعناقهم ومسؤوليتهم عن أدائها على أكمل وجه.

وأكد علي الصريدي، مدير مكتب شؤون الحجاج في المدينة المنورة، أن المكتب أخذ على عاتقه العمل بروح الفريق الحريص والمتابع لتذليل أي عقبة قد تعترض حجيج الدولة، متمسكين بالثقة الغالية التي أولتها القيادة الرشيدة لهم، حين أوكلت لهم مهمة خدمة وفد الإمارات إلى بيت الله الحرام. وقال الصريدي: إن زوار المدينة المنورة سيؤدون الزيارة الشريفة لمسجد النبي صلى الله عليه وسلم قبل بدء مناسك الحج، حيث يتوقع أن يكتمل توجههم إلى مكة المكرمة يوم الأحد المقبل وهو اليوم الثامن من ذي الحجة، يوم التروية. وأكد عدد من مسؤولي الحملات سلامة الحجيج، كما وجهوا عظيم الشكر والامتنان للقيادة الرشيدة التي سهلت أمور الحجيج هذا العام، كما أثنوا على جهود مكتب شؤون حجاج الإمارات في المدينة المنورة. وقال جمال غانم، رئيس حملة الشارقة، ومسؤول بعثة مصبح الفتان الخيرية: إن حجاج الدولة بخير ولا يوجد ما يعكر صفو أدائهم لفريضة الحج إن شاء الله، موجهاً الشكر لكل من أسهم في تذليل العقبات أمام ضيوف الرحمن لأداء مناسك الحج والعمرة لهذا العام.

وقال سالم الوالي، أحد حجاج بيت الله من حملات دولة الإمارات: إن مسؤولي البعثة لديهم يقدمون خدمات تفوق ما كانوا يتوقعونه بمرات، مؤكداً أنهم حريصون على مساعدة الحجيج وراحتهم وأدائهم مناسكهم على أكمل وجه.