أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 28-07-2013

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

بحضور وزيري الأوقاف الموريتاني والأردني " الشؤون الإسلامية " تكرم الفائزين في مسابقة القرآن الكريم

بحضور وزيري الأوقاف الموريتاني والأردني  الشؤون الإسلامية  تكرم الفائزين في مسابقة القرآن الكريمفي احتفالية مسائية كبيرة كرمت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف الفائزين في المسابقة السنوية التي أقامتها لحفظ القرآن الكريم لهذا العام 2013  على مسرح نادي ضباط القوات المسلحة في ابوظبي. حضر حفل التكريم معالي أحمد ولد النيني وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي في موريتانيا، ومعالي الدكتور محمد نوح القضاة وزير الأوقاف وشؤون المقدسات الإسلامية في المملكة الأردنية ،وسعادة الدكتور حمدان مسلم المزروعي ،رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، والدكتور محمد مطر الكعبي، مدير عام الهيئة، و الدكتور فاروق حمادة المستشار الديني في ديوان سمو ولي عهد أبوظبي، وسعادة محمد عبيد المزروعي المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية والأوقاف، وكوكبة من العلماء ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة يحفظه الله، وأولياء الأمور والطلاب. وقبل إعلانه عن الفائزين في المراكز الأولى في فروع المسابقة تقدم سعادة الدكتور حمدان مسلم المزروعي ،بخالص الشكر والتقدير للقيادة الرشيدة على اهتمامها الكبير بكتاب الله والارتقاء بمراكز تحفيظ القرآن الكريم والمساجد في الدولة، وتوجيهاتهم المتواصلة بتوفير كافة احتياجاتها وتطويرها بما يتواكب مع النهضة الحضارية التي تشهدها الدولة. مترحماً على روح القائد المؤسس الشيخ زايد طيب الله ثراه الذي وضع اللبنة الأولى لمراكز تحفيظ القرآن الكريم في الدولة، كما شكر الحضور وأعضاء لجنة التحكيم وكل المساهمين في إنجاح هذا العمل الجليل. وفي كلمةالهيئة التي ألقاها سعادة الدكتور محمد مطر الكعبي قال "يشرفني أن أرفع للقرآن الكريم راية بل رايات , و أن أرتل على شرفات النور آية بل آيات : ( إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم) و أن أقدم لكم باقة من زهور النور, طلاب و طالبات, يتسابقون بحبور,و يتسامون إلى قمم المجد و السرور, في ربوع دولة تعتز بالقيم و القمم, وفي ظل قيادة رشيدة، تحتفي بالأصالة و الهمم. مرحبا بالحضور في ربوع دولة الإمارات العربية المتحدة,بلد الدين و الأصالة و المجد و العلم يرعاها لنا صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان , رئيس الدولة, حفظه الله, ونائبه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي،و إخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات, ولي عهده الأمين الفريق أول صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ـ نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة،أولئك الملأ الذين يبنون لنا الوطن : شموخا و ازدهارا, و الإنسان أصالة و تميزا و إصرارا. مضيفاً فمن آية : (اقرأ).... إلى ( كنتم خير أمة أخرجت للناس), لنا مرابع إيمان، و مراتع أمان, و قمم ريادة، لها العقيدة عنوان, و على ضفاف القرآن, وأسواره وأسراره، وحكمه وأحكامه, ننعم بثراء  المعرفة, و طموحات القلوب و العقول.... ومن القرآن , وإلى القرآن, أجيالنا تتسابق, وعلى مأدبة القرآن ـ فضيلة وأصالة ـ ناشئتنا تتألق... وها هم اليوم هنا بيننا, نفرح بمباهجهم, و نتقرب إلى الله و الوطن و القيادة بنتائجهم,وتبتهج الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بهذا الاحتفال لأجلهم.  وقال لقد حازت قصبَ السبق نخبتهم هؤلاء، جاؤوا من نحو ألف مسجد، وأكثر من اثنين وستين مركز تحفيظ، على مستوى الإمارات كافة..عكفوا على كتاب الله، وما أبركه من عكوف ! وأنفقوا من الجهد والاجتهاد ما سبقوا به الألوف، فاللهم اجعل جهودهم مشكورة، وحوافز أوليائهم في الملأ الأعلى مذكورة، وتوجهم بالنور والسؤدد والسرور، في هذه الدنيا ويوم العرض والنشور، فأهل القرآن هم أهل الله وخاصته كما في حديث ابن ماجة وهم رعيل الخير " خيركم من تعلم القرآن وعلمه " ودعا الله أن يجعل هذا البلد آمنا مطمئنا و كل بلاد المسلمين, و يوجه قلوبنا و شبابنا و ناشئتنا إلى ما يرضيه. وتخللت فقرات الحفل مسابقة السؤال الأخير لاختيار الثلاثة الأوائل في فروع فئة الطلاب، نسبة لتقارب الحفظ والتجويد بين المتسابقين، هذا وتكونت لجنة التحكيم النهائي من معالي أحمد ولد النيني وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي في موريتانيا، ومعالي الدكتور محمد نوح القضاة وزير الأوقاف وشؤون المقدسات الإسلامية في المملكة الأردنية، وفضيلة الدكتور جمال فاروق جبريل محمود،المحاضر بكلية الدعوة الإسلامية بالقاهرة في جامعة الأزهر. وفي ختام الحفل الذي تنوعت فقراته بين العروض المسرحية والتمثيلية والأناشيد الوطنية تم تكريم الفائزين في المسابقة. يشار إلى أن الهيئة تنظم هذه المسابقة تحفيزاً لطلاب مراكز القرآن الكريم وحفاظه ومحفظيه تشجيعاً لهم على التنافس في حفظ كتاب الله وتجويده وحسن تلاوته.علماً بأن الهيئة شكلت لجنة تحكيم لكل فرع من فروع الهيئة لإجراء التصفيات الأولية للمرشحين الفائزين في التصفيات التمهيدية والتي بدأت في شهر مارس من هذا العام وتواصلت التصفيات، حتى اختتمتها بالتصفيات النهائية في هذا الشهر المبارك.