أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 08-04-2013

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

إشراك مؤسسات الدولة في اختيار العلماء ضيوف رئيس الدولة في رمضان

إشراك مؤسسات الدولة في اختيار العلماء ضيوف رئيس الدولة في رمضان  أشادت اللجنة العليا لاختيار العلماء ضيوف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة ، يحفظه الله ، في شهر رمضان المبارك،خلال اجتماعها في أبوظبي بمقر الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بهذه المكرمة السنوية  التي تضفي روحانية على هذا الشهر المبارك ، وتثري أيامه ولياليه بالدروس والمواعظ التي تساهم في استثمار نفحاته ، والنهل من فيض بركاته ، داعية الله لسموه بموفور الصحة والعافية  وأن يوفقه إلى كل ما فيه الخير للوطن والمواطن، وأن يتغمد برحمته مؤسس الدولة الذي سن هذه السنة الحسنة الشيخ زايد طيب الله ثراه ، كما أشادت اللجنة باهتمام سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة بهذه المكرمة ومتابعته لسير فعالياتها،وقدرت جهود وزارة شؤون الرئاسة بإشرافها على هذا البرنامج وتقديم كامل التسهيلات لتفعيله. وقررت اللجنة خلال اجتماعها برئاسة سعادة الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف،وحضور الدكتور محمد مطر الكعبي مدير عام الهيئة، وسعادة مريم الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية في ابوظبي ، والدكتور علي بن تميم المستشار الثقافي في مكتب سمو نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي ، والدكتور فاروق حمادة المستشار الديني بديوان سمو ولي عهد أبوظبي ، إشراك مؤسسات الدولة في اختيار العلماء هذا العام من خلال تقديم المقترحات والعناوين التي تلامس برامجها وترى أنها تخدم أهدافها وفعالياتها في شهر رمضان المبارك، بحيث يتم الاختيار من قبل اللجنة في الاجتماع القادم بعد المخاطبات وتلقي المقترحات ،علما أن اختيار العلماء كان يتم في الأعوام السابقة بالتنسيق بين وزارة شؤون الرئاسة والهيئة العامة لشؤون الإسلامية والأوقاف الموكل اليها القيام باستضافة العلماء وأعداد برنامجهم ومتابعته  . وقد تناول الاجتماع جملة من المقترحات والرؤى بخصوص تطوير هذا البرنامج من خلال التنويع في عناوين المحاضرات بحيث تتناول القيم الدينية والقضايا الاجتماعية والفعاليات الأخرى مواكبة لاحتياجات  شرائح المجتمع وفئاته ، وكما تطرق الاجتماع إلى آلية الارتقاء بتنفيذ البرنامج واستحداث الوسائل الجاذبة التي تشجع الجمهور للإقبال عليه والحرص على متابعته ،حتى يؤدي البرنامج الدور المناط به ويساهم في الاستفادة من نفحات الشهر المبارك وترسيخ القيم المبتغاة من صيامه والعبادة فيه . والجدير ذكره أن اللجنة تضم ممثلين من وزارة شؤون الرئاسة ،وديوان ولي عهد أبوظبي ،والمكتب التنفيذي لإمارة أبوظبي ، والهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف ،والقوات المسلحة ، ووزارة الداخلية ، والاتحاد النسائي في أبوظبي ، مؤسسة العمل الخيري في دبي ، وشركة أبوظبي الإذاعية ،ومؤسسة التنمية الأسرية في أبوظبي .