أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 31-10-2012

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

4 آلاف من حجاج الإمارات وصلوا إلى الاراضي المقدسة..

4 آلاف من حجاج الإمارات وصلوا إلى الاراضي المقدسة.. أكد راشد علي المزروعي رئيس لجنة التفتيش في بعثة الحج الرسمية للدولة أن إجمالي عدد حجاج الدولة الواصلين إلى الديار المقدسة  ارتفع إلى نحو 4 آلاف من حجاج بيت الله الحرام يمثلون 92 حملة وصلت إلى الاراضي المقدسة في مكة المكرمة والمدينة المنورة وأن نصفهم تقريبا استقروا في مكة المكرمة استعداداً لأداء مناسك الحج.
وتوقع المزروعي أن يكون معظم حجاج الدولة متواجدون في مكة المكرمة بحدود يوم الخامس من ذي الحجة مشيراً إلى أن أعداد الحجيج في تصاعد مستمر وزيادة مضطردة لا سيما مع قرب بداية أداء مناسك الحج لهذا العام.
وأضاف رئيس لجنة التفتيش على حملات الحج أن إجراءات التفتيش وآليات التواصل مع الحجاج وأصحاب الحملات تسير على أكمل وجه وأن أمور الحجيج كلها بخير وسلام لافتاً إلى أن البعثة الرسمية للحج تسعى بكامل طاقتها لتوفير شتى المستلزمات من أجل التيسير على حجاج بيت الله الحرام وأن فرق التفتيش تتواصل كل يوم مع حملات الحج الإماراتية وان الأجواء بمجملها مفعمة بالرضا والإيجابية.
وقال أن مهمة لجنة التفتيش لن تتوقف عند حد استقبال الحجاج والاستفسار عن أوضاعهم والخدمات المقدمة إليهم بل إنها تواصل إجراءاتها حتى النهاية والمتابعة تتواصل إلى حين مغادرة الحجيج للأراضي المقدسة مشيراً إلى دور لجنة التفتيش يتواصل أيضاً في المشاعر المقدسة في منى وعرفات بغية الاطمئنان على أوضاع الحجاج والترتيبات المختلفة التي تعنى بإتمام أداء المناسك بيسر وسهولة إلى حين الانتهاء منها وحتى مغادرة الحجاج.
واضاف ان البعثة الرسمية للحج انتهت من تشكيل فريق التفويج الذي يعنى بإتمام مغادرة حجاج الدولة بيسر وطمأنينة وأن الفريق سيكون متواجداً في مطار مدينة الحجاج بجدة منذ يوم 12 ذي الحجة إلى حين مغادرة آخر حاج إماراتي حيث سيتواجد الفريق هناك على مدار 24 ساعة وهو يضم عناصر من مختلف لجان البعثة الرسمية للحج.
وشدد المزروعي على أن مهمة فريق التفويج محددة في أمور خاصة بخدمة الحجيج وأن الإجراءات اللازمة لتنفيذ هذه المهمة معروفة وواضحة وكل الترتيبات الخاصة بهذا الأمر قد أنجزت موضحاً أنه لا توجد أي صعاب تواجه حجاج بيت الله من أبناء الدولة وكل الأمور تسير بشكل جيد بفضل التنظيم والاستعداد والجهد الذي تبذله بعثة الحج الرسمية للدولة طوال السنوات الماضية لتيسير مهمة حجاج بيت الله الحرام.
وفي سياق متصل أوضح عبدالعزيز حسن رئيس لحنة العلاقات العامة في بعثة الحج الرسمية أن فريق التفويج مكون من 4 مجموعات وكل مجموعة تضم خمسة أو ستة أشخاص والجميع يتواجد في مطار مدينة الحجاج بجدة مشيراً إلى الفريق الواحد يضم عناصر من اللجان التالية .. الطبية والعلاقات العامة والتفتيش والوعظ والكشافة والجميع سيتواجدون على مدار الساعة إلى حين انتهاء مغادرة حجاج الدولة الديار المقدسة إلى الإمارات.
وأضاف أن فريق التفويج سيتواجد في مطار مدينة الحجاج في جدة لأن السواد الأعظم من حجاج الدولة سيغادرون من ذلك المطار متجهين إلى مطارات الدولة حيث تم التنسيق مع المطار وحجز مكان مخصص لحجاج الإمارات مع عدد من الطاولات والكراسي ووضع علم الإمارات ولوحات تعريفية للحجاج إلى جانب وجود فرق التفويج طوال الوقت لمساعدة الحجاج في الوصول إلى مواقع المغادرة بيسر وسهولة.