أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 16-05-2012

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

مجلس إدارة الشؤون الإسلامية والأوقاف يقر بناء ملحقات في المساجد للأئمة والمؤذنين

مجلس إدارة الشؤون الإسلامية والأوقاف يقر بناء  ملحقات في المساجد للأئمة والمؤذنينعقد مجلس إدارة الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف اجتماعاً برئاسة الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس الهيئة لمواصلة رسم استراتيجية أداء الإمارات والفروع في الهيئة، واتخاذ القرارات الدافعة لمواصلة التميز في الإنجاز، ومنها اعتماد الحساب الختامي للوقف، والموافقة على بناء مسجد في منطقة الشوامخ من حساب مشروع مفحص القطاة، وتعيين مدقق حسابات خارجي، واقرار بناء ملحقات في المساجد للأئمة والمؤذنين في الإمارات الشمالية .وفي مستهل الاجتماع استمع أعضاء مجلس الإدارة إلى كلمة الدكتور المزروعي بمناسبة فوز الهيئة بجائزة الهيئات الحكومية الأكثر تطوراً لعام 2011 ضمن برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي، وجاء فيها "باسمكم وباسم جميع العاملين في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، نرفع أسمى آيات المحبة والتقدير، والوفاء والولاء، إلى مقام سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإلى اخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلي للقوات المسلحة، بمناسبة حصول الهيئة على جائزة الشيخ خليفة للتميز الحكومي كونها الهيئة الأكثر تطوراً لعام ،2011 حيث حققت الهيئة قفزة نوعية في تطور الأداء انعكست في مبادرتها الابداعية، وخططها الاستراتيجية، وبرامجها المتميزة .وقال إننا جميعاً نهدي هذا التكريم المتميز إلى قيادتنا الرشيدة على دعمها الكبير للهيئة، ومتابعتها الحثيثة لإنجازاتها، فبفضل دعم سموه صارت مساجد الإمارات منارات هداية وحضارة في نظافتها، وفرشها وروعة تصميمها، وإعمارها بالدروس الوعظية، التي تقوم بتنمية الوعي الديني وفق تعاليم الإسلام السمحة التي تدرك الواقع وتفهم المستقبل، كما أضحت مراكز القرآن الكريم بتوجيهات سموهم معاهد تربوية يتخرج فيها حفاظ القرآن أناساً متميزين يحملون القيم القرآنية، وينفعون أهلهم ومجتمعهم ووطنهم، وبدعم سموهم ترسخت مرجعية الافتاء الجماعي في الدولة من خلال المركز الرسمي للافتاء الذي يقدم خدماته إلى الجمهور عبر أحدث وسائل الاتصال الحديثة بنظام اتصالات أفايا الذكية، ويجيب عن أسئلة المستفتين علماء مؤهلون يتمتعون بالوسطية والاعتدال وسعة العلم وفقه الحكمة والتيسير المنضبط . وأوضح أن انجازات الهيئة المتميزة، كانت بفضل الله تعالى أولاً ثم بدعم قيادتنا الرشيدة، وتحققت على أرض الواقع بأيدي العاملين في الهيئة الذين يعملون بروح الفريق الواحد.