أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 05-04-2012

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

افتتاح مسجدين في أم القيوين بكلفة 1,6 مليون درهم

افتتاح مسجدين في أم القيوين بكلفة 1,6 مليون درهمافتتح فرع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بأم القيوين مسجدين جديدين، تم تشييدهما على نفقة أهل الخير، بسعة 200 مصل لكل مسجد، وبتكلفة حوالي مليون و600 ألف درهم، وذلك في منطقتين مختلفتين بالإمارة. وأوضح محمد إبراهيم حميد مدير فرع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في أم القيوين، إنه جار تنفيذ العديد من مشاريع إنشاء مساجد جديدة، إضافة إلى إجراء أعمال صيانة دورية لبعض منها، مشيداً بتبرعات أهل الخير والمحسنون المستمرة في تعمير بيوت الله عز وجل بمختلف مناطق الإمارة. وأكد أنه تم إعداد تصاميم حديثة للمساجد الجديدة لتناسب الطراز الإسلامي والتراث المعماري، وكذلك المظهر الحضاري للتطور العمراني الذي تشهده الدولة، مؤكداً أن هناك تنسيقاً وتعاوناً بين فرع الهيئة والدوائر المختصة بأم القيوين في توفير الأراضي ومسحها، وتخليص معاملات البناء. وأضاف محمد أن الفرع وضع خطة مستقبلية تتماشى مع التطور العمراني في الإمارة، من أجل تشييد المساجد في الأحياء السكنية الحديثة والمناطق التجارية والصناعية التي تكتظ بالسكان، لافتاً إلى أن الفرع حريص على تغطية جميع المناطق التي تحتاج إلى مساجد، وذلك ليتمكن أفراد المجتمع من تأدية الفرائض الخمس في المساجد. وقال محمد ابراهيم إنه تم افتتاح خلال الأيام الماضية مسجد عبيد بلحويس بمنطقة السلمة الذي يتسع لأكثر من 200 مصل، وبكلفة 850 ألف درهم، كما افتتح أمس الأول مسجد غانم سلطان في منطقة الإذاعة بكلفة 750 ألف درهم، ويتسع لحوالي 200 مصل. وأشار إلى إن المسجدين يضمان مصلى للنساء مع مرافق متكاملة من حمامات وأماكن للوضوء، إضافة إلى سكن الإمام والمؤذن، مشيراً إلى إنه تم إدخال لهما خطوط الخدمات من ماء وكهرباء، إضافة إلى فرش من النوع الفاخر، وربط المسجدين بالأذان الموحد. وقال إن الهيئة نفذت العديد من المساجد في مختلف مناطق الإمارة، بالإضافة إلى مشاريع الصيانة، وذلك من خلال تبرعات أهل الخير والمحسنين في مشروع "مفحص القطاة"، الذي يهدف إلى تشجيع المجتمع على المشاركة والمساهمة في بناء وعمارة بيوت الله، والاعتياد على أداء الصلاة في المساجد والمحافظة على نظافتها.