أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 15-03-2012

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

مدير الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف يتفقد مراكز تحفيظ القرآن الكريم الأهلية في رأس الخيمة وأم القيوين

مدير الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف يتفقد  مراكز تحفيظ القرآن الكريم الأهلية في رأس الخيمة وأم القيوين قام الدكتور محمد مطر الكعبي، مدير عام الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بجولة ميدانية  على مراكز تحفيظ القرآن الكريم  الأهلية التابعة للهيئة في إمارتي  رأس الخيمة وأم القيوين  ،اطلع خلالها إلى سير الدراسة في هذه المراكز  ، وقد أشاد سعادته بدعم القيادة الرشيدة لمراكز تحفيظ القرآن الكريم  ، واهتمام صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي وصاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا  وسؤالهما الدائم والمستمر عن هذه المراكز . وأشار سعادته إلى  أن الهيئة وفقا  لخطتها الإستراتيجية المعتمدة من مجلس الوزراء الموقر ، تسعى إلى تحقيق المزيد من الاهتمام بالقرآن الكريم تلاوةً وحفظاً وتدبراً عبر افتتاح  مراكز لتحفيظ القرآن الكريم في معظم مناطق الدولة والإشراف عليها ، وأوضح أن هذه الدورات تهدف إلى تشجيع طلاب المدارس وكبار السن  من الرجال والنساء على حفظ القرآن  ،ولذلك حرصت الهيئة على توزيع حلقات الحفظ حسب حاجة المناطق السكنية ، وأشار إلى أن إجمالي عدد الملتحقين بمراكز تحفيظ القرآن الكريم على مستوى الدولة بلغ نحو 22 ألف ملتحق، منهم 7399 شخصاً في حلقات المساجد. وأوضح أن الهيئة و في إطار سعيها لجذب الطلاب المواطنين لمدارسة القرآن الكريم والاهتمام بتجويده وتخريج حفظته تبنت مبادرة   إنشاء المراكز النموذجية لتحفيظ القرآن الكريم حيث يوجد حاليا تسع مراكز على مستوى الدولة ،منها مركز الشيخ زايد بن سلطان أل نهيان ( رحمه الله)  في إمارة رأس الخيمة حيث  يدرس فيه خلال الفترة المسائية  129 طالبا وطالبة ، وفي أم القيوين هناك  مركز مريم بنت عبدالله  والذي تدرس فيه 25 طالبة ، ومركز مسجد أبوحنيفة النعمان والذي يدرس فيه 23 طالبا .بدوره أشار علي راشد الخنبولي مدير مكتب الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف برأس الخيمة  أن هناك   67  مركزا وحلقة لتحفيظ القران الكريم  في كافة مناطق إمارة رأس الخيمة منها (   58 ) مركزا للذكور و(  9  ) مراكز للإناث ، تضم قرابة (  722  ) طالبا وطالبة . وحول المراكز الأهلية لتحفيظ القرآن في رأس الخيمة أوضح   أن المكتب يتولى الإشراف على ستة مراكز يدرس فيها 513 طالبا ، حيث يتم  إصدار التصاريح  اللازمة وتجديدها والتفتيش عليها  وفقا  للنظام الإلكتروني لإدارة مراكز تحفيظ القرآن الكريم والذي انتهت الهيئة من تحديثه مؤخرا ، حيث  يتصف بمرونته وإمكانية تحديثه باستمرار  ، كما أنه يوفر  لمستخدميه خيارات بحث متعددة ومعلومات متكاملة عن المراكز وأنظمتها والمحفظين و الملتحقين و الإداريين حيث تأتي هذه الخطوة حرصا من الهيئة على تحديث خدمات المراكز والارتقاء بها نحو التميز وتنفيذا للخطة الإستراتيجية للهيئة. وفيما يتعلق بمراكز التحفيظ التابعة للهيئة في أم القيوين  أشار محمد ابراهيم حميد مدير مكتب الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف  أن هناك 23    مركزا في كافة مناطق إمارة أم القيوين منها ( 17   ) مركزا للذكور و(   6 ) مراكز للإناث ، تضم قرابة (  544  ) طالبا وطالبة . رافق مدير عام الهيئة في جولته كل من محمد عبيد المزروعي  المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية ، علي الخنبولي مدير فرع رأس الخيمة ، ومحمد ابراهيم  حميد مدير فرع أم القيوين  ، وعبيد الزعابي مدير فرع الهيئة في عجمان.