أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 25-01-2012

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

الكعبي يستقبل رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في أثيوبيا

الكعبي يستقبل رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في أثيوبيا استقبل الدكتور محمد مطر الكعبي- مدير عام الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف،الشيخ أحمد بن الشيخ عبدالله- رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في أثيوبيا والوفد المرافق له، الذي يزور البلاد للاطلاع وتبادل الرأي في عدد من القضايا التي تهم الجانبين، كإرساء أسس التعايش السلمي فيما بين أتباع الديانات، ونشر ثقافة التسامح والاعتدال . وقد رحب الدكتور الكعبي بالوفد الضيف شارحاً القيم والمنطلقات التي تنهض بها الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بتوجيه ورعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة يحفظه الله، وقيادته الرشيدة التي رسخت في مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة منهجية الوسطية والاعتدال والتسامح الديني والتعاون الإنساني في عدد من المحالات الثقافية والخيرية والإغاثية. من جانبه أبدى رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في جمهورية أثيوبيا إعجابه بما وجده في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف من تطور مذهل في تنظيم الشأن الديني، وما لمسه من تميّز في المركز الرسمي للإفتاء باستخدام العلماء لأحدث وسائل التقنية في التواصل مع المتعاملين والمستفتين، وتمحيص الفتاوى وتوثيقها، ونشرها في شتى وسائل النشر الالكتروني لتعميم الفائدة، كما أبدى الوفد إعجابه بإعداد خطب الجمعة وخطة الوعظ اليومية على مدار العام، وما تخطى به المساجد في الدولة من تطور عمراني لافت واهتمام ومتابعة جعلها معالم حضارية وواحة إيمان لترسيخ قيم الدين الحنيف في المجتمع. إلى ذلك تباحث الوفد الضيف مع سعادة الدكتور الكعبي حول الاستفادة من خبرات الهيئة في كل ذلك وأوجه التعاون المستقبلي بما يعزز العلاقات الأخوية القائمة بين البلدين والشعبين الصديقين.