أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 31-08-2008

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

تصريح رئيس الهيئة بمناسبة تدشين سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان لممركز الإفتاء الرسمي للدولة

تصريح رئيس الهيئة بمناسبة تدشين سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان لممركز الإفتاء الرسمي للدولةصرح سعادة الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف أن تشريف سمو الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية صباح اليوم وافتتاحه لمركز الإفتاء الرسمي لدولة الإمارات العربية المتحدة يأتي في إطار الرعاية الكريمة التي تجدها الهيئة من مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس الدولة يحفظه الله واخوانه أصحاب السمو حكام الامارات ، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة يحفظهم الله ورعايتهم واهتمامهم ببيوت الله ، مشيراً إلى أن هذا المركز يأتي لتطوير طرق الإفتاء وتسهيلها وتيسيرها والسعي إلى ضبط الإفتاء داخل الدولة بضوابط الشرع الحنيف الميسرة على الناس والبعيدة عن التشدد في الفتوى ، مؤكداً إلى أن هذا المركز بمثابة سبق دولي إسلامي يسجل لدولة الإمارات ، وأكد سعادته على عظم المهمة الملقاة على عاتق العاملين في المركز من علماء الهيئة و أن الله سبحانه وتعالى أكرمهم بالعلم واصطفاهم لهذه المهمة العظيمة وهي خدمة العلم الشريف ، وبيان رأي الشرع في كثير من الأمور التي يحتاج إليها الجمهور وذلك عبر خط الإفتاء المجاني (22 24 800) وقسم الفتاوى في موقع الهيئة الالكتروني www.awqaf.gov.ae، مؤكداً إلى أن إنشاء هذا الموقع جاء لإيجاد مرجعية رسمية للفتوى بين الناس تعمل على تقديم الفتوى الرصينة الواضحة المستنبطة من أحكام الشريعة السمحاء مع مراعاة التيسير على الناس بما يتناسب مع ظروف الواقع المعاصر .

تصريح رئيس الهيئة بمناسبة تدشين سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان لممركز الإفتاء الرسمي للدولةواختتم رئيس الهيئة تصريحه بالإشارة إلى التجاوب الكبير الذي يجده خط الهاتف المجاني الرسمي للإفتاء رقم (22 24 800) الذي يتلقى أسئلة الجمهور يومياً من الساعة الثامنة صباحاً حتى الثامنة مساءً ، مشيراً إلى أنه تم استقبال أكثر من 24 ألف سؤال خلال شهر يوليو الماضي من خلال الخطوط الهاتفية الثمانية المخصصة لذلك باللغات الثلاث العربية ، الانجليزية ، الأوردو بالإضافة إلى الخط المخصص للرد على استفسارات النساء .