أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 01-11-2011

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

بعثة الحج الرسمية تتفقد مخيمات منى وعرفات وتؤكد جاهزيتها لاستقبال ضيوف الرحمن

بعثة الحج الرسمية تتفقد مخيمات منى وعرفات وتؤكد جاهزيتها لاستقبال ضيوف الرحمن  أبدى محمد عبيد المزروعي رئيس بعثة الإمارات للحج ارتياحه لسير العمل في المخيمات المخصصة لحجاج الإمارات في منى وعرفات، ووصفها بأنها أكثر من ممتازة وتوفر الراحة للحاج الإماراتي، مؤكداً أن راحة ضيوف الرحمن تأتي في قمة أولويات جميع أعضاء البعثة الرسمية الذين جاؤوا لخدمتهم ومتابعة شؤونهم ليتمكنوا من أداء شعائرهم بسهولة ويسر.وقال المزروعي الذي قام بزيارة تفقدية للمخيمات يرافقه عبيد الزعابي نائب رئيس البعثة والدكتور فاروق حمادة المستشار الديني بديوان سمو ولي عهد أبوظبي، ورؤساء اللجان، إن اللجان العاملة في المشاعر المقدسة أتمت استعدادها لاستقبال حجاج الدولة، وأن الظروف أصبحت مهيأة ليؤدي الحجاج نسك الفريضة بكل يسر وطمأنينة، لافتا إلى أن البعثة تسلمت الموقع الجديد لمخيمات حجاج الإمارات والذي سيكون بجانب قطار المشاعر المقدسة، حيث تم على الفور تأهيله وتجهيزه وفق أفضل المواصفات وبأحدث الوسائل، وتزويده بكافة الخدمات اللازمة بحيث يكون جاهزاً أمام حجاج الدولة يوم الثامن من ذي الحجة الذي يوافق الجمعة المقبلة. وتفقد رئيس وأعضاء البعثة مرافق مخيم حجاج الدولة في منى من استراحات ودورات للمياه، حيث تمت إضافة 150 دورة جديدة هذا العام تم توزيعها على سبعة أماكن لتجنب ازدحام الحجاج عليها، كما اطلع على أماكن الدخول والخروج من وإلى المخيم للتأكد من توافر السهولة والانسيابية في الحركة من وإلى القطار.وزار الوفد مخيم عرفات واطلع على التجهيزات والخيام الكبيرة والمرافق التي تم تجهيزها لحجاج الدولة، حيث يبعد قطار المشاعر عن أبعد نقطة في المخيم 200 متر فقط، الأمر الذي سيسهل على حجاج الدولة النفرة إلى مزدلفة.وكان المزروعي قد ترأس صباح أمس الأول الاجتماع الأول للبعثة مع رؤساء اللجان، حيث أشاد بالجهد الذي بذلته اللجنة التحضيرية التي سبقت وصول البعثة الرسمية إلى مكة المكرمة، في التحضير لاستقبال حجاج بيت الله الحرام، وتوفير الخدمات والتسهيلات اللازمة لهم، مؤكدا على المهام الكبيرة الملقاة على عاتق لجان البعثة لإنجاح الموسم من خلال استقبال حجاج الدولة الذين بدأوا يتوافدون إلى مكة المكرمة لأداء الفريضة. وطالب رئيس البعثة اللجان ببذل المزيد من الجهد للوصول إلى الإبداع والتميز، وذلك من خلال التعاون والتنسيق، لتقديم مستوى رفيع من الخدمات للحجاج، بغية احتساب الأجر والثواب عند الله الذي يعتبر المكافأة الحقيقية، لافتا إلى أن العمل الدؤوب الصادق يساهم في تحقيق رؤية القيادة الرشيدة حفظها الله التي تولي عناية خاصة للحجاج.وتم خلال الاجتماع استعراض مهام وواجبات اللجان العاملة في البعثة وما أنجزته منذ وصولها لى الديار المقدسة، حيث أطلع رئيس البعثة خلال الاجتماع على خطة تنظيم ورش العمل التدريبية الخاصة بقطار المشاعر، التي ستبدأ فور وصول واكتمال الحجاج والحملات ويشارك فيها المفتشون والكشافة والداخلية.وتوصل الاجتماع إلى عدد من التوصيات، من أبرزها توعية أعضاء البعثة والحجاج وأصحاب الحملات بمواعيد استخدام القطار، وتنظيم عمل الفرق الطبية الميدانية ودفع مستوى خدماتها نحو الأفضل وتوفير الاحتياجات اللازمة لها من أدوية ومستلزمات طبية، وحث الوعاظ على توعية الحجاج بكيفية أداء مناسك الحج بسهولة ويسر واستغلال الأوقات المباركة، والتعاون مع اللجان المتخصصة لتفويج الحجاج. وفي ختام الاجتماع طلب رئيس البعثة من اللجنة الأمنية التنسيق مع اللجان المختصة الأخرى، لإعداد خطة طوارئ بهدف الحفاظ على سلامة حجاج الدولة في حال حدوث طارئ خلال الموسم. في ذات السياق، يشارك جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية لأول مرة ضمن البعثة الرسمية للحج، تحت شعار "هنا وهناك نحن نرعاك"، وذلك بغرض التفتيش على المواد الغذائية الموردة لحجاج الدولة، والتأكد من سلامتها وصلاحيتها للاستهلاك، والتأكد من النظافة الشخصية والممارسات الصحية للعاملين في مجال تغذية الحجاج. وقال أحمد جابر الشريف رئيس فريق جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، إن الجهاز يشارك لأول مرة ضمن بعثة الحج الرسمية للدولة، كما أن مشاركته تعتبر المهمة الأولى التي يقوم بها على المستوى الخارجي، مشيرا إلى أن مهام الفريق تتمثل في مراقبة الغذاء المقدم لحجاج الإمارات وتسجيل المخالفات في حال وجودها وتحويلها إلى إدارة البعثة، إلى جانب دور التوعية من خلال نشر الثقافة الغذائية بين الحجاج عن طريق المحاضرات والكتيبات التي تشكل دليلا نحو ثقافة صحية مميزة. وأشار إلى أن التوعية الصحيحة حول تناول الأغذية تجنب الحاج الكثير من المشاكل خلال الموسم، موضحا أن الفريق سيركز على أهمية اختيار الغذاء المناسب وطرق تخزينه، إلى جانب تثقيف أصحاب الحملات والموردين وأصحاب المطابخ. وأضاف الشريف أن مهمة الفريق تحتاج إلى تعاون الجميع وذلك نظراً لأهمية سلامة الغذاء الذي يتناوله الحاج في الازدحام وكثرة وتنوع الأغذية المعروضة في الأسواق.وقال علي حسن الكثيري العضو في فريق جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية إن وجود الفريق في موسم هذا العام، يعتبر خطوة أولى نحو خطوات إيجابية مستقبلا، تصب كلها في صالح الوطن والمواطن، منوها بالتعاون الكبير الذي يلقاه الفريق من البعثة الرسمية.بدوره أكد عضو الفريق سيف سهيل المزروعي أن الفريق سيزور جميع حملات الحج الإماراتية المشاركة في الموسم بهدف التأكد من جودة الغذاء المقدم للحاج الإماراتي، لافتا إلى أن الفريق مزود بالأجهزة الحديثة اللازمة للكشف على الأغذية والتأكد من جودتها وسلمتها للاستهلاك الآدمي.اللجنة الأمنية تزور منى وعرفات مكة المكرمة (وام) - زارت اللجنة الأمنية التابعة لبعثة الحج الرسمية للدولة، برئاسة العقيد حميد خميس اليماحي رئيس اللجنة، مواقع البعثة في منى وعرفات؛ وذلك للوقوف على أماكن ومخارج ودخول بعثة الإمارات للحج وكذلك الأماكن المحيطة بالأماكن والطرق التي تؤدي إلى محطات القطار التي سيستخدمها حجاج الإمارات هذا الموسم.وقال العقيد حميد اليماحي إن مهمة اللجنة الأمنية تتمثل في التنسيق مع السلطات الأمنية السعودية في مختلف الأمور التي تعنى بالناحية الأمنية وسلامة حجاج بيت الله، وذلك من خلال استخراج التصاريح الخاصة بنقل الحجاج من حافلات وسيارات والمواصلات الأخرى، مشيرا إلي أن اللجنة الأمنية وقفت على كل التفاصيل الخاصة بالطرق التي سيسلكها حجاج الإمارات في المشاعر المقدسة في منى وعرفات ومزدلفة. ونوه اليماحي إلى أن عمل اللجنة يقوم على تأمين وسلامة المواقع في جميع مقار حجاج الإمارات بالتنسيق مع الدفاع المدني وتأمين الحراسات لوضع الخطة الأمنية.