أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 20-09-2011

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

مدير عام الهيئة يتفقد سير عمل لجنة تفتيش مساكن الحجاج

kabiحث الدكتور محمد مطر الكعبي مدير عام الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف أصحاب حملات الحج والعمرة في الدولة بتوفير كافة وسائل الراحة لحجاج  بيت الله الحرام وبذل أقصى الجهود لتلبية متطلباتهم والسهر على خدمتهم حتى يؤدوا هذا الركن العظيم بكل طمأنينة ويسر ، وأن يقدموا المقترحات البناءة من خبرتهم الطويلة في إدارة الحجاج وألا يثبتوا على الإدارة التقليدية للحج ، واضعين بعين الاعتبار راحة الحجاج وتسهيل أدائهم للمناسك بعيداً عن المكسب المادي، مؤكداً على اهتمام ومتابعة ودعم القيادة الرشيدة لحجاج بيت الله الحرام  . وأكدالكعبي لدى لقائه أصحاب الحملات بمكة المكرمة بحضور محمد عبيد المزروعي المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية في الهيئة، رئيس بعثة الحج الرسمية لهذا العام 1432هـ، وعبيد حمد الزعابي نائب رئيس بعثة الحج الرسمية رئيس لجنة التفتيش ،حرص البعثة على إزالة أي عقبات تواجه حملات الحج ، وتيسير كافة الصعاب من أجل راحة ضيوف الرحمن لتأدية مناسكهم كاملة بكل راحة ، مشيداً بالدعم الكبير والرعاية المقدرة التي توليها القيادة الرشيدة للبعثة الرسمية ، وتلبية كل احتياجاتها متقدماً بخالص الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة يحفظه الله ، ونائبه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، وإخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات ، وولي عهده الأمين الفريق أول صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ، داعيا أصحاب الحملات الدعاء لهم في كل مناسكهم بالخير والسداد والتوفيق ، كما ثمن جهود خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود في تطوير مرافق الحجاج . وأكد الكعبي على أصحاب الحملات المتابعة الدقيقة لكل حجاج الدولة منذ خروجهم من بيوتهم إلى عودتهم إلى أرض الوطن، وتيسير كافة أمورهم ومعاملتهم بكل لطف واحترام ، فهم ضيوف الرحمن وأن خدمتهم شرف يتمنى كل إنسان أن يحظى به ، مؤكداً أن البعثة وضعت كل إمكانياتها المادية والبشرية لتذليل كل الصعاب التي تواجه الحجاج ، ومتابعة شؤونهم والوقوف على أحولهم وتقديم كافة الخدمات التي يحتاجونها خلال رحلتهم. ونبه الكعبي أصحاب الحملات إلى الاستفادة من أخطاء الأعوام الماضية والحرص على عدم تكرارها من خلال إيجاد البدائل والحلول ومعالجة الأسباب التي أدت إلى حدوثها ، مؤكداً مساندة البعثة لأصحاب الحملات وحضورها الدائم مع الحجاج في كل مكان، داعياً إلى تقديم الاقتراحات والأفكار المبتكرة التي من شأنها المساهمة في تطوير أداء الحملات والارتقاء بخدماتهم . وكان مدير عام الهيئة قد اطلع قبيل اجتماع الحملات، بحضور  أحمد محمد منقوش قنصل الدولة في جدة  ، ورئيس بعثة الحج الرسمية ، سير عمل اللجنة المكلفة بالتفتيش على سكنات الحجاج لهذا العام 1432هـ - 2011م ، حيث استمع إلى تقرير مفصل  من نائب رئيس البعثة رئيس لجنة التفتيش عن أداء اللجنة خلال الفترة الماضية وملاحظاتهم ، وعدد المساكن التي تم المرور عليها ، وخطتهم خلال فترة المتبقية لعمل اللجنة .