أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 14-09-2011

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

«الشؤون الإسلامية» تشيد ببرنامج «ضيوف رئيس الدولة»

«الشؤون الإسلامية» تشيد ببرنامج «ضيوف رئيس الدولة»

 أشاد مجلس إدارة الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، بما حققته مبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، لاستضافة كوكبة من العلماء البارزين من شتى بقاع العالمين العربي والإسلامي في شهر رمضان، وأكدوا أن المبادرة ساهمت في إثراء أيام وليالي شهر رمضان المبارك هذا العام، ولعبت دوراً مهماً في تثقيف جمهور الصائمين، وتلبية حاجاتهم من خلال اللقاء بهم في المساجد والمجالس والمؤسسات، والتواصل معهم عبر شتى وسائل الإعلام.  وقرر المجلس خلال اجتماعه الذي عقد أمس الأول في أبوظبي، برئاسة الدكتور حمدان المزروعي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، رئيس مجلس إدارة الهيئة، وحضور جميع الأعضاء، دعم مراكز إيواء النساء والأطفال والمساهمة الفعالة في القضايا التي تختص بجرائم الاتجار بالبشر، وإبراز مواقف دولة الإمارات العربية المتحدة من هذه القضية، مؤكداً أن ذلك من صميم عمل الهيئة ويندرج تحت رسالتها تجاه الدولة والمجتمع، كما وافق خلال اجتماعه على بناء مسجدين بمدينة ليوا في المنطقة الغربية. وكان المجلس استعرض خلال الاجتماع عدداً من المحاضر والتقارير التي تتعلق بسير العمل في إدارات الهيئة وفروعها وفق الخطة الاستراتيجية التي وضعتها الهيئة، واعتمدها مجلس الوزراء.  واطلع المجلس على محضر اجتماعه السابق، وما تحقق عنه من نتائج ملموسة انعكست إيجاباً على سير العمل في الهيئة، وما يحتاج إلى المزيد من البحث والتشاور والدراسة، كما اطلع على محضر اجتماع مديري الإدارات والفروع بالهيئة الذي انعقد خلال هذا الشهر وأخضع متطلباته للمناقشة والتحاور، واستعرض التقرير الختامي لبرنامج العلماء ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة خلال شهر رمضان الماضي.