أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 15-05-2011

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

تواصل عقد الدورات التدريبية لتأهيل وتقييم الخطباء على مستوى الدولة

dwتواصل الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف عقد سلسلة دوراتها التدريبية لتأهيل وتقييم الخطباء وكان آخرها دورة اقيمت في مسجد سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بأبوظبي والتي استمرت اسبوعين بمشاركة 60 خطيبا، ومن المقرر ان تعقد الهيئة دورات مماثلة في مساجد مختلفة في كافة إمارات الدولة بهدف الإرتقاء بمستوى الخطباء وتنمية مهاراتهم وتطوير أدائهم نحو التميز وفقا للخطة الاستراتيجية للهيئة التي أقرها مجلس الوزراء الموقر.

 وأكد الدكتور محمد مطر الكعبي المدير العام للهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف أن  تقييم الخطباء  يتم من قبل لجان متخصصة وفقا لمعايير دقيقة محددة تأخذ بعين الاعتبار عددا من الاعتبارات المطلوب توافرها في أداء الخطيب مشيرا إلى ان عملية التقييم ستفرز الخطباء المتميزين والذين سيتم تكريمهم تقديرا لأدائهم.

وبين الكعبي  أن هذه الدورات تشهد تنظيم عدد من المحاضرات تتناول عددا من المحاور التي تتحدث عن الخطابة من الناحية التاريخية، وفنون الخطابة، والنظريات العلمية للخطابة، ومؤهلات الخطيب الذاتية والعلمية واللغوية والثقافية، بالإضافة إلى عوامل الـتأثير في شخصية الخطيب، وموضوعات تناقش أصول وضوابط فكر الاعتدال، موضحا أن هذه المحاور يتم تناولها بشرح مفصل من خلال إلقاء الضوء عليها من شتى النواحي كونها تسهم في إعداد الخطيب الناجح.

يذكر أن عملية اختيار الخطيب تجري من خلال اختباره على المنبر ((تطبيق عملي للخطابة)) في لجنة الاختبارات، ومن ثم تقوم الهيئة بتنمية مهارات الخطباء من خلال تنظيم سلسلة من الدورات التدريبية طيلة أيام السنة  وعلى مستوى الدولة تستهدف جميع العاملين في المساجد كل في مجال تخصصه، ومن المقرر انه سيتم الانتهاء من تقييم جميع الخطباء خلال الأشهر الخمسة المقبلة.