أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 11-05-2011

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

الهيئة تساهم في رعاية مؤتمر الإمارات الدولي لرياضة المعاقين 2011

 moag أعلنت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف عن مشاركتها في رعاية مؤتمر الإمارات الدولي لرياضة المعاقين 2011 كراع فضي، والذي انعقد برعاية كريمة من سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ونظمه اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين، بمشاركة عدد من المنظمات والجمعيات والمؤسسات الدولية المهتمة بشؤون المعاقين، ونخبة من المهتمين في هذا المجال من مختلف دول العالم.

 وقال سعادة الدكتور محمد مطر الكعبي المدير العام للهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف إن المؤتمر شكل فرصة للالتقاء بعدد كبير من المسؤولين والمهتمين للبحث والتشاور في جملة من القضايا ذات الصلة، والتي تصب في النهاية في تنمية المعاقين ذهنيا وحركيا وجسديا، مشيرا إلى أن مساهمة الهيئة في رعاية المؤتمر تأتي انطلاقا من إيمانها بضرورة توعية المجتمع بأهمية الرياضة وآثارها الصحية والنفسية خاصة بالنسبة للمعاقين ودورها في تسهيل عملية دمجهم في المجتمع، وتحقيق آثار طيبة تنعكس بصورة ايجابية على معنوياتهم وحياتهم.

وأضاف الكعبي ان الهيئة في رؤيتها واهدافها الاستراتيجية تتبنى مسؤولية توعية وتنمية المجتمع وفق تعاليم الإسلام السمحة وكل ما من شأنة تحقيق التقدم والازدهار في مختلف المجالات والقطاعات، للمساهمة في تحقيق رؤية الحكومة الاتحادية لدولة الإمارات العربية المتحدة 2011-2013، وإبراز دور الوقف في خدمة جميع فئات المجتمع في كل المجالات والميادين.

ويهدف المؤتمر إلى استقطاب ودعوة المهتمين والعاملين في حقل رعاية المعاقين من مختلف دول العالم للبحث والتشاور في جملة من التحديات والعقبات التي تواجه المعاقين والسبل الكفيلة بدمج المعاقين في المجتمع ليكونوا عنصرا منتجا فاعلا ومؤثرا.