أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 29-06-2008

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

استعدادات مبكرة لموسم الحج في الهيئة

استعدادات مبكرة لموسم الحج في الهيئة بدأت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف اجتماعاتها استعداداً لموسم الحج المقبل ، حيث طالب سعادة محمد عبيد المزروعي نائب مدير عام الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف للشؤون الإسلامية رئيس بعثة الحج الرسمية يضرورة الاستعداد التام من قبل الحملات لموسم الحج القادم وتوفير كافة الخدمات لضيوف الرحمن مشيداً بجهود الحملات خلال الموسم السابق ، وأهمية الاستفادة من الايجابيات وتلافي السلبيات للارتقاء بحملات الحج سعيا لخدمة حجاج دولة الإمارات العربية المتحدة على أفضل وجه.

بدوره أفاد حمد معلا مدير إدارة الحج والعمرة أن لجنة تراخيص حملات الحج بالهيئة أقرت في اجتماعها الأخير توزيع أعداد الحجاج التي خصصتها وزارة الحج السعودية لدولة الإمارات العربية المتحدة على حملات الحج المرخصة غلى النحو التالي :

حملات الفئات الخاصة ( 79 ) مواطن و( 19 ) مقيم و( 9 ) أداريين ، والفئة الأولى ( 52 ) مواطن و ( 12 ) مقيم و( 7 ) إداريين ، أما بالنسبة للفئة الثانية من الحملات ( 26 ) مواطن و ( 5 ) مقيمين و (5) إداريين، أما الفئة الثالثة (11) مواطن و ( 2 ) مقيم و ( 4 ) إداريين .

وفيما يتعلق برغبة بعض حملات الحج المرخصة في الاندماج مع حملات أخرى مرخصة فيمكن ذلك بعد موافقة إدارة الحج ( لأربع حملات ) كحد أقصى في السكن والمواصلات والتغذية كلياً أو جزئياً على أن يتم تقديم مبلغ التأمين لكل حملة على حدة كل حسب فئته المخصص لها ، نصف ضمان بنك والنصف الآخر شيك باسم الحملة ، مؤكداً ضرورة إبرام عقد مشترك بين الحملات المشتركة وتحديد الحملة الرئيسية مع مخاطبة إدارة الحج بالهيئة ، على أن يتم توقيع أصحاب الحملات المشتركة على الرسالة مع ختم كل حملة بجانب التوقيع على أن تتحمل كل حملة المسؤولية كاملة كلاً على حدة أمام إدارة الحج وبعثة الحج الرسمية ، مع ضرورة وجود جميع أصحاب الحملات المشتركة في الديار المقدسة عند التسكين وفي موسم الحج. ، وعلى أصحاب حملات الحج مراجعة مكاتب الهيئة في الإمارة التي توجد فيها الحملة لتقديم كشوف الإداريين، ووعاظ الحملات والممرضين، والعمال، وكل ما يخص الحملة ، على أن يقوم صاحب كل حملة بتسليم العقود وكشوف الإداريين وكشوف الحجاج وكل إجراء يتعلق بحملته إلى مكاتب الهيئة على مستوى الدولة قبل مغادرة الدولة حسب النظام المتبع في كل عام .

وأكد مدير إدارة الحج أنه لا يجوز الاشتراك بين الحملات المصنفة بنقل الحجاج المواطنين والآسيويين ، مع الحملات المصنفة بنقل الحجاج المواطنين والعرب ، وكذلك الحملات المصنفة بنقل آسيويين فقط وعرب فقط ويجوز فيما عدا ذلك،وأهاب بأصحاب الحملات التي لم ترسل تصنيفها حتى الآن سرعة مخاطبة إدارة الحج والعمرة خلال أسبوع من تاريخه حتى تتمكن الإدارة من اتخاذ اللازم .

وفيما يخص الحملات الراغبة في الاعتذار عن هذا الموسم موافاة الإدارة برسالة خطية قبل تاريخ 20/7/2008م، إذ أن قانون مهنة مزاولة الحج والعمرة ينص على فرض غرامة مالية على الحملة قدرها (20,000) ألف درهم مع شطب الحملة في حالة عدم قيام الحملة بتقديم الاعتذار المذكور عن المشاركة في موسم الحج بعد توزيع الحجاج عليها.

وفيما يتعلق بتشكيل لجنة ممثلة لحملات الحج أمام الهيئة وبقية المؤسسات الأخرى داخل دولة الإمارات أكد حمد معلا على جميع الحملات التي لم تقم بإرسال ترشيحاتها سرعة تقديمها حتى تتمكن الهيئة من تشكيل تلك اللجنة في القريب العاجل .