أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 14-03-2011

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

افتتاح مسجد سالم المطوع الأثري بالمنطقة الشرقية بعد ترميمه

salimافتتح الشيخ صقر بن محمد القاسمي رئيس دائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة، مسجد سالم المطوع بمنطقة الخالدية على ساحل خورفكان بعد إعادة ترميمه وتهيئته لاستقبال جموع المصلين حيث إنه يعتبر أقدم مساجد المنطقة الشرقية الأثرية.

حضر الافتتاح الشيخ عبدالله القاسمي نائب فرع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بالشارقة، وطالب إبراهيم المري رئيس دائرة الشؤون الإسلامية، وعبدالله سليمان الحمادي مدير مكتب دائرة الشؤون الإسلامية بالمنطقة الشرقية، وسعيد عبيد علاي رئيس المجلس البلدي بخورفكان، وسلطان يعقوب المنصوري مدير الديوان الأميري بخورفكان، و العقيد سيف الزري مدير إدارة شرطة المنطقة الشرقية، وعدد من المسؤولين في المنطقة وجمع كبير من المصلين .

وقال عبد الله الحمادي إنه تم استكمال ترميم المسجد من قبل إدارة التراث بالشارقة بعد مراعاة الحفاظ على طابعه الأثري المعماري، وأضيفت إلى المسجد دورة مياه جديدة وأماكن الوضوء وربطه بشبكة كهرباء ومياه حديثة.

وأشار إلى أن المسجد من أوائل المساجد التي تم تشييدها في خورفكان وجامعها الوحيد في الماضي الذي يتميز بتصاميم معمارية قديمة ونخلة لا زالت صامدة بشموخها رغم قدم عمرها ويتميز بأصالة تصميماته الأثرية ومنها سقفه المكون من جذوع النخيل وبوابته عربية الطراز ومحراب محدود الأقطار ومنارة متواضعة الارتفاع، ونظراً لأهمية المسجد لا تزال تنقش صورته على عملة الإمارات فئة الخمسة دراهم .

وقد تخللت فقرات حفل افتتاح المسجد معرضاً للصور الفوتوغرافية الخاصة بتاريخ المسجد، والتي أبرزت المراحل التاريخية للمسجد هذا إلى جانب تكريم الحضور من الشيوخ والمسؤولين بالهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف ودائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة الأئمة المواطنين القدماء كبار السن المحالين إلى جانب تكريم إدارة التراث بالشارقة .