أرشيف الأخبار

تاريخ النشر: 23-01-2011

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

الشؤون الإسلامية تتبنى مشروع تطوير الأنظمة الإدارية لمختلف إداراتها

edaraشرعت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف مؤخراً بتطبيق عمليات تحديث وإعادة الهيكلة التنظيمية والإدارية لمختلف إداراتها بما ينعكس على جودة خدماتها، تنفيذا لمشروع تطوير الأنظمة الإدارية المتكاملة الذي تبناه مكتب التخطيط الاستراتيجي وتقييم الأداء والتميز المؤسسي بالهيئة، تزامنا مع هندسة العمليات الإدارية وفقا لمتطلبات الآيزو 9001:2008، ونظام إدارة الصحة والسلامة المهنية OHSAS، 18001:2007، ونظام إدارة البيئة، 14001:2004، في الهيئة.

وأكد الدكتور محمد مطر الكعبي مدير عام الهيئة ان المشروع يركز على تحديث الهيكل التنظيمي، ومهام الوحدات التنظيمية المختلفة، ودليل الصلاحيات والسياسات، والوصف الوظيفي،موضحا أن تطوير الأنظمة الإدارية المتكاملة من شأنة أن يعزز من قدرة الهيئة على متابعة وتطوير أدوات قياس الأداء، وضمان أقصى درجات الرضى لدى العملاء.

وقال المدير العام أن الهيئة بدأت هذه الخطوة بالفعل، تماشيا مع توجهات القيادة الرشيدة  والخطة الاسترايتجية للهيئة التي اقرها مجلس الوزراء الموقر الهادفة لرفع كفاءة الخدمات المقدمة للجمهور،حيث عكفت الهيئة على تنفيذ مجموعة من الدورات والورش التدريبية لجميع موظفي الهيئة والفروع لتدريبهم على كيفية إعداد هذه الأنظمة الإدارية وفقا لمنهجية الرادار  (RADAR)، لنشر ثقافة التميز بين الموظفين وتأهيل الكوادر البشرية.

وأضاف ان الهيئة تحرص على أن يكون التغيير نتاج جهد فرق عمل يشارك فيه جميع الموظفين بشكل إيجابي، لتعم الفائدة وتتحقق الأهداف بسلاسة.