إغاثة الشعب اليمني الشقيق

تاريخ النشر: 03-07-2012

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 

لتحميل الخطبة بصيغة ملف (Word)          لتحميل الخطبة بصيغة ملف (PDF)

خطبة الجمعة أردو زبان مين (Word     خطبة الجمعة أردو زبان مين (PDF)

الخطبة الأولى

الحمد لله الذي يضاعف الأجر للمنفقين والمتصدقين, وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، القائل سبحانه:( وما تنفقوا من خير يوف إليكم وأنتم لا تظلمون) وأشهد أن سيدنا محمدا عبد الله ورسوله، وصفته السيدة خديجة رضي الله عنها بقولها: إنك لتصل الرحم، وتحمل الكل، وتكسب المعدوم، وتقرى الضيف، وتعين على نوائب الحق اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

أما بعد: فأوصيكم عباد الله ونفسي بتقوى الله تعالى وطاعته:( يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله ولتنظر نفس ما قدمت لغد واتقوا الله إن الله خبير بما تعملون)

أيها المسلمون: يعيش الشعب اليمني الشقيق أوضاعا إنسانية صعبة أثرت على الشرائح المختلفة في المجتمع، فأصبحت تعاني من نقص في احتياجاتها، وسوء تغذية لأطفالها، وفقر في مواردها، وقد أثنى رسول الله صلى الله عليه وسلم على أهل اليمن خيرا فقال:« أتاكم أهل اليمن هم ألين قلوبا وأرق أفئدة، الإيمان يمان، والحكمة يمانية».

وإن من الواجب علينا أن نقف إلى جانبهم ونساندهم في محنتهم، وننفس عنهم كربتهم، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :« من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة، ومن يسر على معسر يسر الله عليه فى الدنيا والآخرة، ومن ستر مسلما ستره الله فى الدنيا والآخرة، والله فى عون العبد ما كان العبد فى عون أخيه ».

واعلموا عباد الله أن إغاثة الملهوف من أحب الأعمال إلى الله تعالى، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :« أحب الأعمال إلى الله تعالى سرور تدخله على مسلم، أو تكشف عنه كربة، أو تقضي عنه دينا، أو تطرد عنه جوعا».

أيها المؤمنون: وإذا بذل الإنسان المال لإغاثة الملهوفين وإطعام الجائعين نال به رضوان الله وجنته, وفاز بالجزاء العظيم الذي أعده الله للمنفقين, قال عز وجل :( آمنوا بالله ورسوله وأنفقوا مما جعلكم مستخلفين فيه فالذين آمنوا منكم وأنفقوا لهم أجر كبير).

فساهموا عباد الله في الإنفاق والتبرع ابتغاء مرضاة الله تعالى الذي يخلف عليكم ما بذلتموه, ويضاعف لكم ما أنفقتموه, قال الله سبحانه وتعالى:( من ذا الذي يقرض الله قرضا حسنا فيضاعفه له أضعافا كثيرة والله يقبض ويبسط وإليه ترجعون).

عباد الله: لقد حث رسول الله صلى الله عليه وسلم على التبرع للفقراء وأصحاب الحاجات والنوازل، فلما جاءه قوم حفاة عراة تمعر وجهه صلى الله عليه وسلم لما رأى بهم من الفاقة فدخل ثم خرج فأمر بلالا فأذن وأقام فصلى ثم خطب فقال :« (يا أيها الناس اتقوا ربكم الذى خلقكم من نفس واحدة) إلى آخر الآية ( إن الله كان عليكم رقيبا) والآية التى في الحشر ( اتقوا الله ولتنظر نفس ما قدمت لغد واتقوا الله) تصدق رجل من ديناره، من درهمه، من ثوبه، من صاع بره، من صاع تمره ولو بشق تمرة ». فجاء رجل من الأنصار بصرة كادت كفه تعجز عنها، بل قد عجزت، ثم تتابع الناس حتى رأيت كومين من طعام وثياب، حتى رأيت وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم يتهلل كأنه مذهبة.

فعلينا أيها المؤمنون أن تتضافر جهودنا ونساهم بما نستطيع لمساعدة الشعب اليمني الشقيق لتوفير أهم الاحتياجات الضرورية كالغذاء والدواء وغير ذلك من خلال المؤسسات الخيرية المعروفة والمعتمدة في دولتنا المباركة وخاصة هيئة الهلال الأحمر التي لها خبرة ميدانية كبيرة في مثل هذه الظروف، وبادروا عباد الله إلى ما يبقى لكم عند ربكم, وأنفقوا من أموالكم, يضاعف الله لكم أجوركم, ويبارك لكم, ويدخلكم الجنة بخير أعمالكم.

اللهم وفقنا لطاعتك وطاعة من أمرتنا بطاعته، عملا بقولك:( يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم)

نفعني الله وإياكم بالقرآن العظيم وبسنة نبيه الكريم صلى الله عليه وسلم

أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم،

فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.


الخطبة الثانية

الحمد لله رب العالمين، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن سيدنا محمدا عبده ورسوله، اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين وعلى أصحابه أجمعين، والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.

أما بعد: فاتقوا الله عباد الله حق التقوى, واعلموا أن الإسلام رغب في التبرع والإنفاق, وحث عليهما, وأن أحب الناس إلى الله تعالى وأقربهم منه الذي ينفق على الفقراء والمحتاجين, قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :« إن الله عز وجل يقول يوم القيامة: يا ابن آدم استطعمتك فلم تطعمني. قال: يا رب وكيف أطعمك وأنت رب العالمين؟ قال: أما علمت أنه استطعمك عبدي فلان فلم تطعمه، أما علمت أنك لو أطعمته لوجدت ذلك عندي، يا ابن آدم استسقيتك فلم تسقني. قال: يا رب كيف أسقيك وأنت رب العالمين؟ قال: استسقاك عبدي فلان فلم تسقه، أما إنك لو سقيته وجدت ذلك عندي».

أيها المسلمون: إن هناك أكثر من عشرة ملايين من أهل اليمن الشقيق يكابدون ويعانون ألم الفقر والحاجة، وإن منهم أكثر من مليون طفل يرجون الخير منكم، فلنبادر إلى إغاثتهم وسد حاجاتهم، ولنكن في عونهم حتى يكون الله سبحانه في عوننا.

عباد الله: إن الله أمركم بأمر بدأ فيه بنفسه وثنى فيه بملائكته فقال  تعالى:(إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما) وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:« من صلى علي صلاة صلى الله عليه بها عشرا»

اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وارض اللهم عن الخلفاء الراشدين أبي بكر وعمر وعثمان وعلي وعن سائر الصحابة الأكرمين، وعن التابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

اللهم فرج عن أهل اليمن كروبهم ونفس عنهم ما هم فيه، وارزقهم من الخيرات، ووفقنا لإعانتهم وتقبل منا بفضلك ورحمتك يا رب العالمين.

اللهم إنا نسألك قلبا شاكرا، ولسانا ذاكرا، ورزقا طيبا، وعملا متقبلا، وعلما نافعا، وعافية في البدن، وبركة في العمر والذرية، اللهم زدنا ولا تنقصنا، وأكرمنا ولا تهنا، وأعطنا ولا تحرمنا، وآثرنا ولا تؤثر علينا، وارض عنا وأرضنا، اللهم اجعل زادنا التقوى، وزدنا إيمانا ويقينا وفقها وتسليما، اللهم إنا نسألك موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك، والسلامة من كل إثم، والغنيمة من كل بر، اللهم إنا نسألك الفوز بالجنة والنجاة من النار، اللهم لا تدع لنا ذنبا إلا غفرته، ولا هما إلا فرجته، ولا دينا إلا قضيته، ولا مريضا إلا شفيته، ولا حاجة إلا قضيتها ويسرتها يا رب العالمين، ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار.

اللهم وفق ولي أمرنا رئيس الدولة، الشيخ خليفة ونائبه لما تحبه وترضاه، وأيد إخوانه حكام الإمارات وولي عهده الأمين.

اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات، اللهم ارحم الشيخ زايد، والشيخ مكتوم، وإخوانهما شيوخ الإمارات الذين انتقلوا إلى رحمتك، اللهم اشمل بعفوك وغفرانك ورحمتك آباءنا وأمهاتنا وجميع أرحامنا ومن كان له فضل علينا.

اللهم اغفر لكل من وقف لك وقفا يعود نفعه على عبادك، اللهم بارك في مال كل من زكى وزده من فضلك العظيم، اللهم إنا نسألك المغفرة والثواب لمن بنى هذا المسجد ولوالديه، ولكل من عمل فيه صالحا وإحسانا، واغفر اللهم لكل من بنى لك مسجدا يذكر فيه اسمك.

اللهم أدم على دولة الإمارات الأمن والأمان وعلى سائر بلاد المسلمين.

اذكروا الله العظيم يذكركم، واشكروه على نعمه يزدكم (وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون).