عنوان الفتوى: حديث قص الأظافر في يوم معين

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما مدى صحة هذا الحديث: قال الرسول صلى الله عليه واله وسلم: من قلم أظفاره يوم السبت وقعت الآكلة في أصابعه، ومن قلم أظفاره يوم الأحد ذهبت بالبركة فيه، ومن قلم أظفاره الإثنين يصير حافظا وقارئا وكاتبا، ومن قلم يوم الثلاثاء أجاف الهلاك عليه، ومن قلم يوم الأربعاء يصير سيء الخلق، ومن قلم يوم الخميس يخرج الداء منه ويدخل فيه الشفاء، ومن قلم أظفاره يوم الجمعة زيد في عمره؟  

نص الجواب

رقم الفتوى

9092

17-فبراير-2010

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يجعلك ممن يطبق السنن الصحيحة، والحديث الذي  تسألين عنه والذي يذكر فيه ما يحصل عند قص الأظافر في كل يوم من أيام الأسبوع، هو حديث موضوع، قال ابن الجوزي رحمه الله في كتابه الموضوعات: (هذا حديث موضوع على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهو من أقبح الموضوعات وأبردها، وفيه مجهولون وضعفاء، ففي أوله هناد ولا يوثق، وفى آخره نوح، قال يحيى: ليس بشيء ولا يكتب حديثه، وقال السعدي: سقط حديثه،) اهـ.

ومن المعلوم أن قص الأظافر هو من سنن الفطرة وليس له وقت معين وإنما يتم ذلك عند الحاجة، ولتقرئي الفتوى المرفقة، والله أعلم.

 

  • والخلاصة

    الحديث الذي يذكر فيه ما يترتب على قص الأظافر في كل يوم من أيام الأسبوع حديث موضوع، والله أعلم.