عنوان الفتوى: نشر صور أحذية عليها مقدسات دينية

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما الحكم في قضية الأحذية المكتوب عليها اسم الجلالة، وتنشرها شركات عالمية وما هو الحجم الذي ينبغي أن يعطى لهذه القضية؟

نص الجواب

رقم الفتوى

9074

17-فبراير-2010

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يوفقنا جميعا لتعظيم حرمات الله، واعلم أن الاستهزاء بالله وبرسله يناقض الإسلام وهو أمر قد عانى منه الأنبياء فصبروا وثابروا على التمسك بالصراط المستقيم، وقد أمر الله نبيه محمدا صلى الله عليه وسلم بالصبر على ما يلقاه من أنواع الاستهزاء، قال العلامة القرطبي رحمه الله عند قوله تعالى: { {فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آنَاء اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى }[طه:130]، أمره تعالى بالصبر على أقوالهم : إنه ساحر؛ إنه كاهن؛ إنه كذاب؛ إلى غير ذلك .

والجهات الرسمية في أي دولة إسلامية لن تقبل بتوزيع هذا النوع من المنتجات التي ذكرت بغض النظر عن الشركة التي أنتجتها، فتعظيم حرمات الله من أبجديات الإيمان الأساسية، وكان الأولى بأصحاب المنتديات الذين أنكروا هذا المنكر الاكتفاء بالتحذير دون نشر الصور لما فيه من المساهمة في نشر المنكر.

أما سؤالك عن حجم هذه القضية: فهي لاشك مخالفة عظيمة، ومع ذلك فالذي على العامة هو أن لا يزيدهم هذا النوع من الاستفزازات إلا تمسكا بدينهم، وعلى كل من يرى محلا يبيع هذا النوع من المنتجات أن ينصحه فإن لم ينتصح فإنه يخبر الجهات الرسمية المختصة بمتابعة هذا الأمر من قبل ولي الأمر وستتم معالجته بما يلزم، والله الموفق.

  • والخلاصة

    كان ينبغي لأصحاب المنتديات عدم تداول هذا النوع من الصور، فالتحذير من هذه الظاهرة يمكن أن يتم دون نشر ما لا يليق، وعلى كل من يرى استفزازا من هذا النوع لمشاعر المؤمنين أن يبلغ الجهات الرسمية المختصة وستتم المتابعة والمحاسبة، والله الموفق.