عنوان الفتوى: من شروط الاقتداء في الصلاة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

اثنان دخلا مع الإمام فى الركعة الأخيرة، فهل يجوز أن يأتم أحدهما بالآخر بعد سلام الإمام؟

نص الجواب

رقم الفتوى

83268

03-يوليه-2017

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يحفظكم ويبارك فيكم، وإذا كان الاثنان قد دخلا في الصلاة مع الإمام فلا يصح أن يقتدي أي منهما بالآخر بعد سلام إمامهما، قال العلامة الحطاب رحمه الله في مواهب الجليل: (يشترط في صحة المأموم أن ينوي الاقتداء بالإمام من أولها، فإن نوى الاقتداء في أثنائها بطلت).

أما إذا كان أحد الشخصين المذكورين لم يدرك ركعة مع الإمام وجاء الشخص الثاني بعد سلام الإمام فللشخص الثاني الاقتداء بالشخص الأول في هذه الحالة، قال الشيخ النفراوي رحمه الله في الفواكه الدواني إن من شروط الاقتداء بالمسبوق: (أن لا يكون مأموماً فلا يصح الاقتداء بالمسبوق الذي أدرك ركعة مع الإمام فيما بقي من صلاته بعد سلام إمامه؛ لأنه مأموم فيه حكماً، والمأموم لا يكون إماماً بخلاف من أدرك دون ركعة فإنه يصح الاقتداء به)، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    إذا كان الاثنان قد دخلا في الصلاة مع الإمام فلا يصح أن يقتدي أي منهما بالآخر بعد سلام إمامهما، أما إذا كان أحد الشخصين المذكورين لم يدرك ركعة مع الإمام وجاء الشخص الثاني بعد سلام الإمام فللشخص الثاني الاقتداء بالشخص الأول في هذه الحالة، والله تعالى أعلم.