عنوان الفتوى: استغلال فراش المدرسة في تنظيف السيارة أثناء الدوام

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

استغلال فراش المدرسة في تنظيف السيارة أثناء الدوام هل يجوز أن أستغل فراش المدرسة أثناء الدوام الرسمي لغسل سيارتي مقابل أجر مالي ؟ علماً أن الماء والصابون من ممتلكات المدرسة، والغسيل يتم في ساحة المدرسة خلال الدوام ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

822

06-مايو-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

استخدام أموال الغير بدون إذنهم غير جائز، قال تعالى:{لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل إلا أن تكون تجارة عن تراض منكم}[النساء 29] وروى البيهقي في سننه الكبرى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:( لا يحل مال امرئ مسلم إلا بطيب نفس منه).

والفراش عامل مستأجر من قبل المدرسة، في فترة الدوام متفرغ في هذه الفترة الزمنية لأجل العمل فيها، يسمى عند الفقهاء بالأجير الخاص. قال صاحب الدر المختار(6/70):( وليس للخاص أن يعمل لغيره, ولو عمل نقص من أجرته بقدر ما عمل).

وينطبق هذا على حالتك سواء كانت المدرسة حكومية أم خاصة، فإن كانت المدرسة خاصة، وأمكن استئذان صاحبها في هذا العمل جاز إن أذن وإلا فلا، أما إن كانت المدرسة حكومية فالأمر أصعب لأنه مال عام وملكيته عامة, ولا يمكن الوصول إلى صاحبه للاستئذان منه, ويجدر بالذكر أن إذن المدير أو الناظر غير معتبر، لأنه غير مخول بإباحة المال العام أو جزء منه لا لنفسه ولا لغيره.

وأخيراً أذكّر بالحديث الذي رواه الترمذي رحمه الله: قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم:( لَا يَبْلُغُ الْعَبْدُ أَنْ يَكُونَ من الْمُتَّقِينَ حتى يَدَعَ مالا بَأْسَ بِهِ حَذَرًا لِمَا بِهِ الْبَأْسُ).

  • والخلاصة

    لا يجوز استغلال الفراش بالطريقة المذكورة، ولك أن تتعامل معه بعد الدوام ، على ألا يستخدم أموال المدرسة. والله أعلم وأستغفر الله.