عنوان الفتوى: التسمية على ما سيلقى في الأرض

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

أحياناً نكون في الصحراء ونسكب شاياً حاراً على الأرض، ونقول عند سكبه: "بسم الله"، فهل في قولنا لذلك أذى للجن؟

نص الجواب

رقم الفتوى

75904

03-ديسمبر-2016

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يحفظكم ويبارك فيكم، وقول: "بسم الله" على ما سيلقى من بقايا الطعام أو الشراب هو السنة، فما ذكر عليه اسم الله من ذلك يكون طعاماً لمسلمي الجن، ففي الصحيحين من حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "... أتاني داعي الجن فذهبت معه فقرأت عليهم القرآن، قال: فانطلق بنا فأرانا آثارهم وآثار نيرانهم وسألوه الزاد، فقال: لكم كل عظم ذكر اسم الله عليه يقع في أيديكم أوفر ما يكون لحماً ...".

قال الإمام النووي في شرحه لصحيح مسلم: (لكم كل عظم ذكر اسم الله عليه: قال بعض العلماء هذا لمؤمنيهم، وأما غيرهم فجاء في حديث آخر أن طعامهم مالم يذكر اسم الله عليه).

ولم يرد في السنة الصحيحة أنَّ الجن تتضرر بصب الشاي الحار على الأرض، ومن خشي من أذى الجن فعليه أن يتحصن بذكر اسم الله، وبالأذكار المأثورة في التحصن، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    قول: "بسم الله" على ما سيلقى من بقايا الطعام أو الشراب هو السنة، فما ذكر اسم الله عليه من ذلك يكون طعاماً لمسلمي الجن، ولم يرد في السنة الصحيحة أن الجن تتضرر بصب الشاي الحار على الأرض، ومن خشي من أذى الجن فعليه أن يتحصن بذكر اسم الله، وبالأذكار المأثورة في التحصن، والله تعالى أعلم.