عنوان الفتوى: معرفة الميت لمن يدعو له

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يعرف الميت أن فلاناً بعينه فعل له عملاً طيباً مثل: قراءة القرآن أو الدعاء أو التصدق له؟

نص الجواب

رقم الفتوى

75861

06-ديسمبر-2016

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يحفظكم ويبارك فيكم، والذي يعرفه الميت هو ما أطلعه الله عليه من استغفار أو دعاء حصل من الأحياء وظهر ذلك للميت واضحاً على شكل رفع الدرجات، ومما ورد في ذلك المعنى ما أخرجه الإمام أحمد في المسند وصححه ابن كثير وغيره عن أبي هريرة رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "إنَّ الله عزَّ وجلَّ ليرفع الدَّرجة للعبد الصَّالح في الجنَّة فيقول يا ربُّ أنَّى لي هذه؟ فيقول باستغفار ولدك لك".

ومما ورد في معرفة الأموات للأحياء ما أخرجه الخطيب وابن عساكر وابن النجار عن أبي هريرة رضي الله عنه أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم قال: (ما من عبد يمر بقبر رجل كان يعرفه في الدنيا، فيسلم عليه إلا عرفه ورد عليه السلام).

وجاء في فتاوى العزّ بن عبد السّلام: (والظّاهر أنّ الميّت يعرف الزّائر، لأنّا أمرنا بالسّلام عليهم، والشّرع لا يأمر بخطاب من لا يسمع)، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    الذي يعرفه الميت هو ما أطلعه الله عليه من استغفار أو دعاء حصل من الأحياء وظهر ذلك للميت واضحاً على شكل رفع الدرجات، والله تعالى أعلم.