عنوان الفتوى: الإحرام للعمرة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

نريد أن نذهب إلى العمرة إن شاء الله وقبل العمرة سنذهب إلى المدينة المنورة لزيارة الرسول صلى الله عليه وسلم ثم سنذهب بالطائرة إلى جدة فنستريح فيها يومين ثم سنذهب إلى مكة لأداء العمرة فماذا نفعل ومتى نحرم ومن أين نحرم?

نص الجواب

رقم الفتوى

753

22-أبريل-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

قد اتفق أهل العلم أن مريد الحج أو العمرة لا يجوز له تجاوز الميقات بدون إحرام؛ للحديث الذي رواه البخاري ومسلم عن بن عَبَّاسٍ رضي الله عنهما قال:( وَقَّتَ رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم لِأَهْلِ الْمَدِينَةِ ذَا الْحُلَيْفَةِ وَلِأَهْلِ الشام الْجُحْفَةَ وَلِأَهْلِ نَجْدٍ قَرْنَ الْمَنَازِلِ وَلِأَهْلِ الْيَمَنِ يَلَمْلَمَ فَهُنَّ لَهُنَّ وَلِمَنْ أتى عَلَيْهِنَّ من غَيْرِ أَهْلِهِنَّ لِمَنْ كان يُرِيدُ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ فَمَنْ كان دُونَهُنَّ فَمُهَلُّهُ من أَهْلِهِ وَكَذَاكَ حتى أَهْلُ مَكَّةَ يُهِلُّونَ منها).

وليعلم أن المار على الميقات قاصدا جدة أو غيرها من البلاد التي داخل المواقيت لفترة من الزمن ثم الذهاب لأداء العمرة له حالتان:

الأولى: أن يحرم من الميقات الذي مر عليه ويبقى محرماً حتى يؤدي العمرة.

الثانية: أن لا يحرم ولكن ينوي الرجوع إلى الميقات بعد قضاء حاجته في المكان الذي حدده فيجوز له ذلك لأنه غير ناو الدخول إلى مكة في هذا السفر وفي ذلك يقول الحبيب بن طاهر في كتاب الفقه المالكي وأدلته (فإن المار غير قاصد دخول مكة لا يجب عليه الإحرام بمروره من الميقات ولو كان ممن هو مخاطب بالحج أو العمرة).

والمار لقضاء حاجة في جدة ثم الرجوع إلى الميقات لا يعتبر قاصدا مكة بهذا السفر فلا يلزمه الإحرام في هذا المرور.

وبناء على ما تقدم فيجوز لك أن تحرم من مطار المدينة وتبقى محرماً حتى تؤدي العمرة، ولك أيضاً دخول جدة بلا إحرام بشرط أن تنوي الرجوع إلى ميقات عمرتك أو ميقات أقرب إلى مكة من ميقات عمرتك، أو إلى مسافة تساوي ذلك، وتحرم منه بعد قضاء حاجتك في جدة ولا يجوز أن تحرم من أقل من تلك المسافة والله أعلم.

  • والخلاصة

    يجوز لك أن تحرم من مطار المدينة وتبقى محرماً حتى تؤدي العمرة، ولك أيضاً دخول جدة بلا إحرام بشرط أن تنوي الرجوع إلى ميقات عمرتك أو ميقات أقرب إلى مكة من ميقات عمرتك، أو إلى مسافة تساوي ذلك، وتحرم منه بعد قضاء حاجتك في جدة ولا يجوز أن تحرم من أقل من تلك المسافة والله أعلم.