عنوان الفتوى: زكاة العقار

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

اشتريت قطعتي أرض، الأولى بغرض البناء عليها، والثانية بغرض بيعها وبناء القطعة الأولى، وقمت ببيع القطعة الثانية ولم يمر عليها سنة وخسرت في ثمنها 2000، والآن أبني القطعة الأولى فهل عليها زكاة أم لا؟

نص الجواب

رقم الفتوى

7492

02-نوفمبر-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فزادك الله حرصا على دينك ووفقنا وإياك لما فيه صلاح الدنيا والآخرة، ثم اعلم أن قطعة الأرض الذي اشتريت بنية غرض البناء لا زكاة فيها لأن العروض إذا اشتريت بنية القنية لا زكاة فيها، قال الإمام الخرشى المالكى رحمه الله عند قول الشيخ خليل: لَا بِلَا نِيَّةٍ، أَوْ نِيَّةِ قِنْيَةٍ أَوْ غَلَّةٍ، أَوْ هُمَا (ش)... وَالْمَعْنَى أَنَّهُ إذَا مَلَكَ هَذَا الْعَرْضَ بِلَا نِيَّةٍ لِشَيْءٍ فَإِنَّهُ لَا زَكَاةَ فِيهِ؛ لِأَنَّ الْأَصْلَ فِي الْعُرُوضِ الْقِنْيَةُ وَكَذَلِكَ إذَا اشْتَرَاهُ بِنِيَّةِ الْقِنْيَةِ فَقَطْ والله أعلم.

وأما القطعة الثانية التي اشتريت بنية البيع ففيها الزكاة؛ لأنها اشتريت بنية التجارة والعروض إذا اشتريت بنية التجارة تكون فيها الزكاة قال الشيخ الخرشي المالكي عند قول الشيخ خليل: (ص) بِنِيَّةِ تَجْرٍ-أي تجارة-، أَوْ مَعَ نِيَّةِ غَلَّةٍ، أَوْ قِنْيَةٍ عَلَى الْمُخْتَارِ وَالْمُرَجَّحُ (ش ) هَذَا مِنْ الشُّرُوطِ أَيْضًا أَيْ وَمِنْ شُرُوطِ الزَّكَاةِ أَنْ يَكُونَ نَوَى التِّجَارَةَ بِهَذَا الْعَرْضِ الَّذِي عَاوَضَ عَلَيْهِ أَيْ أَنْ يَكُونَ مَلَكَهُ بِهَذِهِ النِّيَّةِ احْتَرَزَ بِذَلِكَ مِمَّا إذَا لَمْ يَنْوِ شَيْئًا، أَوْ نَوَى بِهِ الْقِنْيَةَ).

وأما حولها فحول أصلها فتزكي ما بقي منها عندك عند تمام الحول، وإذا بعتها قبل نهاية الحول فلا تجب الزكاة لعدم توفر شروط وجوب الزكاة فيها، ومنها الحول، فقد قال الخرشي المالكي عند قول الشيخ خليل:( كثَمَنِ ) عَرَضٍ (مُقْتَنًى) وَاحْتَرَزَ بِهِ عَمَّا تَجَدَّدَ عَنْ مَالٍ مُزَكًّى كَثَمَنِ سِلْعَةِ التِّجَارَةِ فَإِنَّهُ يُزَكَّى لِحَوْلِ أَصْلِهِ كَمَا مَرَّ)، والله تعلى أعلم.

  • والخلاصة

    قطعة الأرض التي اشتريت للبناء لا زكاة فيها، والثانية تجب فيها الزكاة إذا حال الحول على أصلها وبقي شيء من ثمنها عندك إلى تمام الحول، وإذا بعتها قبل نهاية الحول فلا زكاة فيها لعدم توفر شرط وجوب الزكاة فيها وهو مرور الحول عليها، والله تعلى أعلم.