عنوان الفتوى: حكم الاستمناء في نهار رمضان (مذهب الحنفية)

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

أتساءل عن حكم الاستمناء عمدا في نهار رمضان في المذهب الحنفي؟ و أرجوا أن تفيدوني بأيسر الأقوال في المذهب.

نص الجواب

رقم الفتوى

7130

07-أكتوبر-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فلمعرفة حكم الاستمناء أو العادة السرية ارجع إلى الفتوى رقم 349 على موقعنا،  وأما تأثيره على الصيام عند الحنفية: فهو يفسد الصيام ويوجب القضاء بلا كفارة، وقد قال العلامة ابن نجيم رحمه الله في البحر الرائق شرح كنز الدقائق:( الصائم إذا عالج ذكره حتى أمنى يجب عليه القضاء، وهو المختار)، وفي حاشية ابن عابدين الشامي رحمه الله:( مطلب في حكم الاستمناء بالكف: ( قوله : وكذا الاستمناء بالكف ) أي في كونه لا يفسد لكن هذا إذا لم ينزل أما إذا أنزل فعليه القضاء)، والله أعلم وأستغفر الله.

  • والخلاصة

    من أنزل بالاستمناء في نهار رمضان فعليه القضاء بلا كفارة في المذهب الحنفي، والله أعلم.