عنوان الفتوى: فحص النظر في رمضان

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

عندي موعد لفحص النظر في رمضان والدكتور يضع يده على وجهي كي يرى عيني هل جائز أم لا ونحن صيام؟

نص الجواب

رقم الفتوى

6967

13-سبتمبر-2009

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فاعلمي يا أختي السائلة الكريمة بارك الله بك وجزاك الله خيراً، ووفقك إلى ما يحبه ويرضاه أن فحص النظر لا يؤثر على الصيام، ولا يفطر.

ولكن إن قطَّر الطبيب في العين شيئاً، فوصل طعمه إلى الحلق فإنه يفطر عند السادة المالكية، وقد ذهب الحنفية في الأصح عندهم، والشافعية كما في كفاية الأخيار وجماعة من العلماء إلى أن القطرة في العين لا تفسد الصوم لأنها لا تنافيه، وإن وجد طعمها في حلقه، لأن العين ليست منفذاً معتاداً. كما هو مبين في الفتوى رقم 1717 .

وأما موضوع لمس الطبيب للعين فإنه يجوز إن كان بقصد العلاج، وللضرورة العلا جية، في حالة عدم وجود طبيبة مختصة، ولا يجوز إن كان لغير ضرورة.

والأصل أن تعالج المرأةَ امرأةُ مثلها، فإن لم توجد، أو لم تكن النساء بالكفاءة المطلوبة، جاز التداوي عند رجل، مع مراعاة الاعتبارات الشرعية المعروفة، من عدم الخلوة وعدم كشف إلا ما يحتاج إليه حتماً، وإن توفرت الطبيبة المسلمة فليس هناك ضرورة للذهاب إلى الطبيب، لتوفر البديل.

وللمزيد من التفاصيل نرجو مراجعة الفتوى رقم: 869 والله أعلم.

  • والخلاصة

    لمس الطبيب لعيني المرأة لا يفسد الصيام، ولكن لا ينبغي الذهاب إلى الطبيب إذا توفرت الطبيبة المسلمة ، والله أعلم.