عنوان الفتوى: الصدقة عن الميت

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل تجوز الصدقة باسم والدي المتوفى على أختي؟

نص الجواب

رقم الفتوى

64283

09-يناير-2016

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

بارك الله فيك ووفقك، واعلم أن الصدقة والدعاء يرجى نفعهما للميت مطلقاً سواء كانا من قريب أو صديق أو أجنبي لا صلة بينه وبين الميت، وسواء كانت الصدقة على الأخت أو غيرها، بل الصدقة على الأقارب المحتاجين تعتبر صدقة وصلة رحم في نفس الوقت، ففي صحيح مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له"، قال الإمام النووي: (..وفي هذا الحديث جواز الصدقة عن الميت واستحبابها وأن ثوابها يصله وينفعه وينفع المتصدق أيضاً وهذا كله أجمع عليه المسلمون...). والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    الصدقة والدعاء يرجى نفعهما للميت مطلقا سواء كانا من قريب أو صديق أو أجنبي لا صلة بينه وبين الميت، وسواء كانت الصدقة على الأخت أو غيرها، بل الصدقة على الأقارب المحتاجين تعتبر صدقة وصلة رحم في نفس الوقت، والله تعالى أعلم.